الأربعاء، 2 يونيو، 2010

مختصر الحجاب في فهم أولي الألباب


مختصر الحجاب في فهم أولي الألباب

بقلم سانب

تقديم

ما من شك أن موضوع زِي المرأة وما شابهه من الأمور ‫، مثل خروجها إلي العمل وخلافه ‫، من المواضيع التي أخذت أكثر من حقها من الدراسة ‫من مختلف المذاهب ووجهات النظر ، وعلي الرغم من ذلك لا يوجد إتفاق عام عليها‫.‫ بالمقارنة ‫، هناك إتفاق عام علي أمور أخري عديدة لوضوح فرضيتها في كتاب الله العزيز وسنة رسوله المتواترة القطعية الثبوت‫‫.‫ علي سبيل المثال لم يحدث أبدا أي خلاف علي فرضية الصلاة أو الصوم لوضوح الأمر بهما في القرأن والسنة العملية‫.‫ من ناحية أخري فإن الأيات القرأنية التي يعتد بها في موضوعنا هذا يكتنفها الغموض وعدم الوضوح ‫، ولذا إختلف عليها المفسرون والمتفقهون‫.‫

ندرج هنا المختصر المفيد لموقفنا من موضوع زي المرأة في الإسلام ‫، وذلك ‫، كعادتنا ‫، بالقراءة المباشرة في كتاب الله متسلحين بلغته العربية الواضحة ومبتعدين عن المؤثرات التراثية المعتادة‫ ‫، لإيماننا أن كتاب الله مفصل وجامع لأنه سبحانه قد قال فيه ‫"وَنَزَّلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ تِبْيَانًا لِّكُلِّ شَيْءٍ وَهُدًى وَرَحْمَةً وَبُشْرَى لِلْمُسْلِمِينَ‫"‫ ‫، ‫"‫‫أَفَغَيْرَ اللّهِ أَبْتَغِي حَكَمًا وَهُوَ الَّذِي أَنَزَلَ إِلَيْكُمُ الْكِتَابَ مُفَصَّلاً"‫ و ‫"‫‫وَتَمَّتْ كَلِمَتُ رَبِّكَ صِدْقًا وَعَدْلاً لاَّ مُبَدِّلِ لِكَلِمَاتِهِ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ ‫، وَإِن تُطِعْ أَكْثَرَ مَن فِي الأَرْضِ يُضِلُّوكَ عَن سَبِيلِ اللّهِ إِن يَتَّبِعُونَ إِلاَّ الظَّنَّ وَإِنْ هُمْ إِلاَّ يَخْرُصُونَ"‫.‫ ولإستكمال الموضوع ‫ندرج أيضاً ملخصاً قصيراً نوضح فيه موقفنا ‫، الذي شرحناه مراراً وتكراراً ‫، من الأحاديث النبوية الشريفة‫ في هذا الصدد.‫

في حالة رغبة القاريء الإستزادة نرشح هذه المقالات والكتب

زي المرأة في الإسلام

حكم ظهور رأس المرأة وشعرها

‫خواطر حول الحجاب ‫

الحجاب في عقود خلت

حقيقة الحجاب وحجية الحديث

‫الحجاب ليس فريضة إسلامية

أربعة عشر دليلاً علي عدم فرضية الحجاب‫

*****************************************************

أيات الخمار في سورة النور
‫‫
{وَقُل لِّلْمُؤْمِنَـاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَـارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلاَ يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلاَّ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلاَ يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلاَّ لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ ءَابَآئِهِنَّ أَوْ ءَابَآءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَآئِهِنَّ أَوْ أَبْنَآءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِى إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِى أَخَوَتِهِنَّ أَوْ نِسَآئِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَـانُهُنَّ أَوِ التَّـابِعِينَ غَيْرِ أُوْلِى الإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُواْ عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَآءِ وَلاَ يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِن زِينَتِهِنَّ وَتُوبُواْ إِلَى اللَّهِ جَمِيعاً أَيُّهَ الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ‫}

معاني أهم المفردات

يَضْرِبْنَ‫: يضعن

خُمُرِهِنَّ‫‫: الخُمُر هي الأغطية ‫، وفي هذا السياق هي كل ما غطي شيء من جسم الإنسان ‫، وليس فقط الرأس كما في المعني الشائع. المعني المرجح هنا هو ‫"‫ثيابهن‫"‫ أياً كانت لعدم التخصيص‫.‫ ‫أي أن لو الله يقصد الرأس لقالها‫ ‫، ومع ذلك فنحن لا نمانع من أن تكون الخُمُر المقصودة هنا هي بالفعل غطاء الرأس كما سيرد لاحقاً‫.‫

جُيُوبِهِنَّ‫: الجَيْب هو كل ما كان بين شيئين ‫، وفي هذا السياق هو كل ما كان بين عضوين من أعضاء الجسم ‫، وقد فسره غالبية المفسرون بنحر الصدر أو عمومه ‫، وفي قولٍ أخر الصدر والرقبة‫.‫ وقيل أيضاً منطقة الجيوب بالملابس أي الصدر والبطن‫.‫ وقيل أن كل ما بين عضوين تشمل الصدر والإبط ومابين الفخذين‫.‫ نرجح نحن كل ما ذُكِر نظراً لعموم اللفظ‫.‫

الزينة‫: كل ما هو زينة تسر الناظرين ‫، وقد إختلف فيها المفسرون أيما إختلاف‫.‫ سنورد رأينا في هذا أسفله‫.‫

يكون معني الأية إذاً‫: يا أيها النبي قُل ‫(‫فعل أمر‫)‫ للمؤمنات من النساء أن يغضضن من أبصارهن ‫(أي لا ينظرن نظرة شهوة ‫، ‫كما أُمِرَ الرجال بالمثل‫)‫ ويحفظن فروجهن ‫(‫أعضائهن التناسلية‫)‫ عن الأعين وعن من لا حق له فيها وهو الزوج ‫(‫وكذلك أُمِرَ الرجال‫)‫ ولا يبدين زينتهن إلا ما كان ظاهراً منها ‫(‫أنظر أسفله‫)‫ وليغطين جيوبهن ‫(‫أي صدورهن ‫وإبطهن ومابين الفخذين غير مُحَدَدَاً - ونرجح أيضاً أن هذا يشمل منطقة الجيوب من الملابس وهي البطن ‫، والظهر تابع لهم‫)‫ بثيابهن أياً كانت ‫، سواءاً كانت غطاء الرأس أم غيره‫.‫ نقول أنه حتي إن كان المعني المقصود هنا هو غطاء الرأس ‫، ونحن لانظن ذلك يقيناً ‫، فمن الواضح أن فعل الأمر هنا هو تغطية الجيوب ‫، أي أن هذا هو علة هذا الشق من الأية ‫، وليس الأمر بإرتداء غطاء معين للرأس أو أي نوع أخر من الثياب والأغطية‫.‫ من المعروف أن غطاء الرأس ‫، سواء كان لكامل الرأس أو لجزء منه ‫، من الثياب المعتادة للنساء والرجال في جميع الحضارات والأزمنة‫ ولذا ليس غريباً أن يُذْكَر هنا ‫،‫ ولا يعني ذكره ‫، إن كان حقاً المقصود هو غطاء الرأس ‫، أنه أمراً بإرتدائه‫.‫ فلو كان الله تعالي يريد تغطية الرأس كاملة أو جزئية لقال هذا بوضوح لا يقبل الجدال ولا التأويل‫.‫ 
‫تستمر الأية مُعَدِدَةً الأشخاص المستثنين‫.‫ ثم تقول ‫"‫لا يضربن ‫بأرجلهن‫"‫‫.‫ فسر المفسرون هذه الأخيرة علي أنها دق الأقدام علي الأرض إغراءاً ‫(‫وقال بعضهم أنها صوت الخلخال‫)‫ ولكن الأرجح هنا أن المعني هو وضع ‫(‫ضرب – كما في يضربن بخمرهن‫)‫ الساق علي الساق لتنحسر الثياب فيري من لا حق له أن يري زينة المرأة الخفية‫.‫
نستنتج نحن من هذه النقطة الاخيرة إن ساق المرأة هي جزء من الزينة المذكورة ‫، وهي زينة خفية علي جميع الأشخاص غير الوارد ذكرهم بالأية‫.‫ اما الزينة الظاهرة التي يسمح للمرأة أن تكشفها فلطالما تساءلنا لماذا لم يوضح الله سبحانه في هذه الأية أو غيرها تفاصيل الزينة ‫، وترك المفسرون يفهمونها كل حسب رؤيته‫؟ ‫قيل مثلاً أن الزينة الظاهرة هي الثـياب ، والخفية هي الـخـلـخالان والقُرطان والسِّواران ‫، وقيل ماظهر منها هو الكحل والـخاتـم ‫، وقيل الكحل والـخَدّان ‫، وقيل أن الزينة الظاهرة هي الوجه، وكُحل العين ، وخِضاب الكفّ ، والـخاتـم ‫، فهذه تظهر فـي بـيتها لـمن دخـل من الناس علـيها‫. وهكذا يستمر الإختلاف ، بل أن عبد الله بن عباس ‫، حبر الأمة وترجمان القرأن ‫، قد غير رأيه أكثر من مرة ، فمرة قال بكشف الوجه والكفين ومرة قال بتغطيتهما.‫ كل ذلك ما أنزل الله به من سلطان بل هو تأويل قائم علي فكر كل مفسر وفهمه لظروف عصره ‫، مُضيفين علي كتاب الله ما ليس به‫.‫
نقول نحن أن الله جل وعلا منزه عن النسيان أو الإهمال ‫، وأنه ‫، سبحانه ‫، يقول ما يَقْصِدْ ويَقْصِدْ ما يقول‫‫.‫ ويُتِم كلامه ويفصله بلا نقصان أو إحتساب تأويل.‫ من هنا نخلص انه تعالي ترك تعريف الزينة مبهماً عن عمد‫.‫ من يحدد زينة المرأة إذاً إن لم يكن الله‫؟ الإجابة المنطقية أنه هو نفس الشخص المخول إليه التحكم في هذه الزينة وعدم إبدائها ‫، أي المرأة نفسها‫.‫ كيف تحدد المرأة زينتها‫؟ في الحدود الموضحة في الأية‫.‫ أمرها الله في أيةٍ واحدة بتغطية الجيوب بكاملها .‫ كل ماعدا ذلك كالذراع والرأس مثلاً ‫، بل والقدم وبعض الساق ‫، فلها أن تكشفه أو تغطيه‫ كيفما أرادت. ويدخل في ذلك أيضاً الزينة المُضافة أي كل ما كان ليس جزءاً من الجسم ‫، كالثياب والقرط والحلق وما يلي ذلك‫.‫‫ والأية بصفة عامة تحض علي الإحتشام الواجب‫.‫ والمجتمعات والأعراف والحياء العام هم اللائي يفرضون علي كل إمرأة حدود زينتها الظاهرة ‫، فما هو مقبولاً في القاهرة مثلاً لن يكون مقبولاً في ماعداها ‫، بحكم الأعراف‫.‫
ونتوقف هنا قليلاً عند رأي المفسرين ‫، حيث يقولون أن "ولا يبدين زينتهن إلا ما ظهر منها" فيها دلالة واضحة على وجوب الحجاب الكامل ، وبيان ذلك من وجه العفو عما ظهر بغير قصد. إذا حصل الفعل باختيار: أسند إلى الفاعل ، وإلا لم يسند. مثال ذلك: فعل "ظهر" - إذا كان عن اختيار، قيل: "أظهر" ؛ أي فعل ذلك بإرادة المرأة‫.‫ ولكن في هذا الفهم خلل واضح ‫، فإن لغة القرأن ليست هكذا‫.‫ مثال ذلك الأيات التالية‫:
‫"‫‫لقد ابتغوا الفتنه من قبل وقلبوا لك الامور حتى جاء الحق وظهر امر الله وهم كارهون"
هل ‫"‫أمر الله‫"‫ يظهر بغير قصد أم أن الله هو الفاعل هنا‫؟ إذا أخذنا بفهم المفسرين الموضح أعلاه لوجب أن يقول ‫"‫‫وأظهر الله أمره"‫‫.‫ كذلك هذه الأية
‫"‫‫قل تعالوا أتل ما حرم ربكم عليكم ألا تشركوا به شيئا وبالوالدين إحسانا ولا تقتلوا أولادكم من إملاق نحن نرزقكم وإياهم ولا تقربوا الفواحش ما ظهر منها وما بطن ولا تقتلوا النفس التي حرم الله إلا بالحق ذلكم وصاكم به لعلكم تعقلون"‫
من هو فاعل ‫"‫ظهر‫"‫ هنا‫؟ هل الفواحش تظهر بغير قصد كما يقول منطق المفسرون‫؟ أم أن المخاطبين في هذه الأية ‫، نحن البشر ‫، هم الذين يُظهرون الفاحشة أو يُخفونها‫؟ إذا أخذنا برأي المفسرون أعلاه لوجب أن تقول الأية ‫"‫‫الفواحش ما أظهرتم منها وما أبطنتم"‫‫.‫
هكذا يتضح لنا أن فاعل ‫"‫ظهر‫"‫ في "ولا يبدين زينتهن إلا ما ظهر منها" هن النساء نفسهن ولا يصح أن نقول أن المقصود ‫"‫ظهور بلا قصد‫"‫‫.‫

تستمر سورة النور‫:
‫‫
{وَالْقَوَاعِدُ مِنَ النِّسَآءِ الَّلَاتِى لاَ يَرْجُونَ نِكَاحاً فَلَيْسَ عَلَيْهِنَّ جُنَاحٌ أَن يَضَعْنَ ثِيَابَهُنَّ غَيْرَ مُتَبَرِّجَـاتٍ بِزِينَةٍ وَأَن يَسْتَعْفِفْنَ خَيْرٌ لَّهُنَّ وَاللَّهُ سَمِيعٌ عِلِيمٌ}

تسمح هذه الأية للنساء العجائز بأن يكشفن القليل من الزينة ‫(‫‫التي لا يدخل فيها الجيوب)‫ ‫، وتُرِك تقدير كم الكشف للمرأة نفسها بشرط عدم التبرج‫.‫ والتبرج هنا كلمة خلافية حار فيها المفسرون ولكن الأرجح هنا والموافق لسياق النص هو أن التبرج هو إظهار الزينة بغرض الفتنة ‫‫، ولذلك قال ‫"‫غير متبرجات بزينة‫"‫‫.‫ ثم تؤكد الأية علي أن الإستعفاف ‫، أي عدم الأخذ بهذه الرخصة ‫، أفضل ‫، وهذا من قبيل الحض علي الإحتشام‫.‫

سيتساءل البعض عن مرجعيتنا في القول ان تحديد الزينة متروك للمرأة في حدود ما فصله الله في الأية السابق ذكرها وحدود الأعراف والتقاليد‫. مرجعيتنا في ذلك هي القرأن نفسه‫.‫ ‫ونحيل القاريء إلي الأية التالية‫.

أية الجلباب في سورة الأحزاب

‫{‫يا أيها النبي قل لأزواجك وبناتك ونساء المؤمنين يدنين عليهن من جلابيبهن ذلك أدنى أن يعرفن فلا يؤذين وكان الله غفورا رحيما}

معاني أهم المفردات

يدنين‫: الإدناء هو تقريب شيء بشيء‫.‫

الجلباب‫: إختلفت المعاجم والتفاسير ‫، قيل أنه القميص ‫، قيل أنه الملحفة أو الملاءة وقيل أيضاً انه رداء واسع فضفاض يغطي كامل الشخص بما في ذلك الرأس‫. ‫كما قيل أن أصل الكلمة من ‫"‫جلب‫"‫ بمعني ‫"‫أتي به‫"‫ ‫‫، لأن العرب لم يكن لديهم صناعة أقمشة فبالتالي كل ملابسهم كانت ‫"‫تُجلَب‫"‫ من بلاد أخري ‫، وكلمة جلباب هنا تعني كل ما صنع من قماش ‫‫"‫مستورد‫" ‫، بمعني أي رداء‫‫.‫ لا بأس عندنا في أي من هذه المفاهيم لأن علة الأية ‫كما سنري هي إدناء الزي وليس إرتداء زي محدد‫ ‫، كما رأينا في أيات سورة النور.‫ فالأرجح أنه الرداء الذي يرتديه الإنسان وليس نوعاً محدداً بذاته بل يعم ويشمل كل ملبس‫.‫

وفي هذا السياق يرجح أن الإدناء هو تقريب الجلباب من الأرض‫. وكلمة ‫"‫عليهن‫"‫ تفيد التغطية‫.‫‫ ومن هنا يتضح أن معني الأية هو‫: قل لأزواجك وبناتك ونساء المؤمنين أن يقربن أرديتهن من الأرض‫‫.‫ وورود كلمة ‫"‫عليهن‫"‫ يحض علي تغطية جسم المرأة بدون تحديد القدر المطلوب ‫، تاركاً هذا لتقديرها.‫ ولم توضح الأية قدر الإدناء أيضاً ‫، ولكن ظاهرها تحبيب التغطية الكاملة لأسفل الجسم‫.‫ فكما لو كان هذا الأمر بتغطية الساق تأكيداً للأمر الوارد في سورة النور بنفس الشيء‫.‫ وقوله ‫"‫أدني أن يعرفن فلايؤذين‫"‫ يوضح أن علة ذلك إنتفاء الأذي عن المرأة من سفهاء الناس الذين قد يظنون فيها الظنون‫ ‫، وكلمة ‫"‫يعرفن‫"‫ من ‫"‫عرف‫"‫ أي ناشد ضالته ‫، بمعني ينشدن أو يطاردن أو تتم ملاحقتهن.‫ وقدر الإدناء هنا متغير ‫، ومتروك لتقدير المرأة نزولاً علي المجتمع الذي تعيش فيه والعرف الذي تعيش عليه‫ ‫، مؤكداً ما في أيات سورة النور من ترك التقدير للمرأة في موضوع الزينة‫.‫ فليس كل ما يؤذي المرأة في مصر مثلاً يؤذيها في بلاد أخري وهكذا‫.‫

الأية التي تلي ذلك تؤكد أيضاً المعني الواضح في التحذير من السفهاء وضعاف القلوب ‫، فيتوعدهم الله سبحانه قائلاً

{لَئِن لَّمْ يَنتَهِ الْمُنَافِقُونَ وَالَّذِينَ فِي قُلُوبِهِم مَّرَضٌ وَالْمُرْجِفُونَ فِي الْمَدِينَةِ لَنُغْرِيَنَّكَ بِهِمْ ثُمَّ لا يُجَاوِرُونَكَ فِيهَا إِلاَّ قَلِيلا * مَلْعُونِينَ أَيْنَمَا ثُقِفُوا أُخِذُوا وَقُتِّلُوا تَقْتِيلا}

مما يؤكد أن إدناء الجلاليب في الأية السابقة لها مرتبط بما نسميه اليوم التحرش الجنسي‫ وليس فرضاً علي إطلاقه‫.‫

أيات الحجاب الكامل ‫(‫النقاب‫)‫

أما الأيات التي يُسْتَشْهَد بها أحياناً في سورة الأحزاب فتقول

{يَا نِسَاء النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِّنَ النِّسَاء إِنِ اتَّقَيْتُنَّ فَلا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ وَقُلْنَ قَوْلا مَّعْرُوفًا * وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الأُولَى وَأَقِمْنَ الصَّلاةَ وَآتِينَ الزَّكَاةَ وَأَطِعْنَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا * وَاذْكُرْنَ مَا يُتْلَى فِي بُيُوتِكُنَّ مِنْ آيَاتِ اللَّهِ وَالْحِكْمَةِ إِنَّ اللَّهَ كَانَ لَطِيفًا خَبِيرًا}

وأيضاً

{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَدْخُلُوا بُيُوتَ النَّبِيِّ إِلاَّ أَن يُؤْذَنَ لَكُمْ إِلَى طَعَامٍ غَيْرَ نَاظِرِينَ إِنَاهُ وَلَكِنْ إِذَا دُعِيتُمْ فَادْخُلُوا فَإِذَا طَعِمْتُمْ فَانتَشِرُوا وَلا مُسْتَأْنِسِينَ لِحَدِيثٍ إِنَّ ذَلِكُمْ كَانَ يُؤْذِي النَّبِيَّ فَيَسْتَحْيِي مِنكُمْ وَاللَّهُ لا يَسْتَحْيِي مِنَ الْحَقِّ وَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعًا فَاسْأَلُوهُنَّ مِن وَرَاء حِجَابٍ ذَلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ وَمَا كَانَ لَكُمْ أَن تُؤْذُوا رَسُولَ اللَّهِ وَلا أَن تَنكِحُوا أَزْوَاجَهُ مِن بَعْدِهِ أَبَدًا إِنَّ ذَلِكُمْ كَانَ عِندَ اللَّهِ عَظِيمًا}

فكلها وردت في معرض الحديث عن نساء النبي ‫، أي زوجاته أمهات المؤمنين ‫، وقد بين الله تعالي أن هذه الأوامر خاصة بأمهات المؤمنين فقط بقوله ‫"يَا نِسَاء النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِّنَ النِّسَاء"‫ ‫، أي أن لهن أحكاماً خاصة بهن لا تسري علي باقي النساء ‫، كمضاعفة العذاب لهن في حالة الفاحشة ‫، ونهيهن عن الزواج بعد وفاة الرسول عليه الصلاة والسلام وهكذا‫.‫ وهذا واضح من سياق الأيات ‫، ونري نحن أن محاولة بعض الفقهاء تعميم هذه الأحكام علي باقي نساء المسلمين لا تستقيم‫.‫

********************************************

حديثنا هنا ليس تأويلاً لكتاب الله بقدر ما هو قراءة مباشرة في كتاب الله ‫، وقد يلحظ القاريء الفَطِن أننا تلافينا الحديث عن أسباب نزول هذه الأيات ‫، علي الرغم من أن فيها الكثير مما يؤكد ما ذهبنا إليه بخصوص زي المرأة وعورتها‫.‫ لكن هذا مرجعه إيماننا أن كتاب الله كامل غير ناقص ولا يحتاج إلي ما سواه حتي نفهمه‫.‫ نعم قد توضح أسباب النزول أشياء تخفي علينا في القرأن ‫، ولكننا نري انه من إعجاز القرأن انه يعطي المعني الصحيح حتي بدون الإستدلال بأسباب النزول ‫، ناهيك عن أنه لم يصل إلينا الكثير منها علي أية حال ‫، وما وصل إلينا فقد كان في صورة روايات ظنية الثبوت وليست قطعية‫.‫ بالإضافة إلي ذلك فإن أسباب النزول هذه هي التي أدت بجموع الفقهاء ‫، وبإتفاقهم ‫، إلي تحديد أن عورة المرأة الأَمَة ‫(‫أي الجارية المملوكة‫)‫ أقل بكثير من عورة المرأة الحُرَّة ‫، بل ذهب أغلبهم أن عورة الأمة مثلها مثل عورة الرجل ‫(‫‫أنظر هذا المصدر http://www.islamweb.net/ver2/fatwa/ShowFatwa.php?Option=FatwaId&lang=A&Id=114264)‫ مما ينفي الهدف من تغطية جسم المرأة وهو إتقاء الفتنة‫.‫ ونحن نري أن هذا الرأي ‫(‫المُجْمَع عليه‫)‫ من أهم أسبابه إعتماد الفقهاء أسباب النزول كمرجع رئيسي لفهم القرأن‫.‫ وحاشا الله أن ينزل علينا كتاباً يحتاج إلي كتاب أخر لفهمه‫!‏

الأحاديث النبوية الشريفة

وهنا نأتي للشق الأخير من هذا المقال ‫، ألا وهو الأحاديث الشريفة التي يحتج بها القائلون بحجاب المرأة ‫، سواءاً كان كاملاً ‫، بما في ذلك الوجه والكفين ‫، أو بإستثنائهما‫.‫ كل هذه الأحاديث ‫(‫‫وهم قلائل بطرقٍ متعددة – أنظر أسفله)‫ أتت عن طريق رواية الفرد الواحد ‫، ما يسمي بأحاديث الأحاد‫.‫ وقد إجتمع علماء الحديث أن الأحاديث الأحاد ظنية الثبوت عن الرسول ‫، حتي وإن كانت عن طريق إسناد صحيح ‫، وبالتالي ذهب الكثير منهم إلي عدم إلزامها للمسلم ‫، ومنكرها ليس خارجاً عن الملة ‫، سواء كان ذلك بعمومها أو بخصوصها في أمور العقيدة وماشابه‫.‫ كما أن متن هذه الأحاديث ‫، كما سنري ‫، به إشكالات‫.‫
لهذه الأسباب كتبنا ‫، نحن ‫"‫مسلمون ولكن‫"‫ ‫، في توضيح منهجنا
‫(http://muslims-however.blogspot.com/2010/04/blog-post_25.html)‫‫ ، أننا ‫"‫ نقرأ الأحاديث النبوية الشريفة كما وصلت إلينا من كتب الأحاديث المختلفة ، سنيةّ أو شيعية ، سواءاّ بسواء ، ونعتبرها كلها روايات ظنية الثبوت تحتمل الخطأ والصواب. ماتعارض منها مع القرأن رفضناه جملةّ وتفصيلا ، ما لم يتعارض مع القرأن نعرضه علي ميزان العلم الوضعي والعقل ، ما تناقض تناقضاّ صريحاّ رفضناه ، ما لم يتناقض نعرضه علي ميزان الأخلاق والضمير ، ما تعارض رفضناه وما إتفق أخذنا به إستشهادا وإسترشادا وليس إلزاما. الحلال والحرام هما ما حلل الله وحرم في كتابه العزيز ، والفروض ما فرض بِهِ.‫"‫ كما نذكر أيضاً الحديث المروي عن سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام
‫{ما أحل الله فهو حلال وما حرم فهو حرام وما سكت عنه فهو عفو ، فاقبلوا من الله عافيته فإن الله لم يكن لينسى شيئا‫} أخرجه البزاروالطبراني من حديث أبي الدرداء بسند حسن‫.‫ وهو حديث جميل ‫(‫‫هناك غيره الكثير بنفس المعني تقريباً ‫، أنظر رأي الإمام السيوطي
في هذا الشأن)‫ يطابق كلام الله في قوله تعالي ‫"‫‫وما كان ربك نسيا"‫‫‫ وغيرها من أيات القرأن الكريم‫ التي تؤدي نفس المعني.‫

****************************************

الأحاديث المروية في الحجاب‫:

علي الرغم من رأينا الموضح أعلاه في موضوع الإستشهاد بالسنة ‫، فإننا رأينا أن ندرج الأحاديث المروية عن حجاب المرأة ليري القاريء أنه حتي لو أخذنا بها فأنها لا تستقيم ‫كحجة في ذلك ، إما سنداً وإما متناً‫.‫

حديث أسماء‫:
أن أسماء بنت أبي بكر دخلت على النبي صلى الله عليه وسلم وعليها ثياب رقاق فأعرض عنها وقال يا أسماء إن المرأة إذا بلغت المحيض لم تصلح أن يرى منها إلا هذا وأشار إلى وجهه وكفه
الراوي: عائشة المحدث: أبو داود - المصدر: فتح القدير - الصفحة أو الرقم: 4/39
خلاصة الدرجة: مرسل ‫، خالد بن دريك لم يدرك عائشة‫.‫
وهو من أقوي الأحاديث دلالة علي وجوب حجاب الوجه والكفين‫.‫ بالإضافة إلي رأينا السابق في الأحاديث فيكفينا أن هذا حديث ضعيف مرسل رفضه البخاري ومسلم علي شرطيهما ‫، كما جاء الكلام عن الحجاب هنا علي لسان الرسول بصيغة ‫"‫الصلاح‫"‫ وهي أخف درجات من صيغة ‫"‫الفرض‫"‫ أو ‫"‫الحلال‫"‫ و‫"‫الحرام‫"‫ وهذا الحديث ‫، إن صح ‫، لا يعد دليلاً إلا علي أن حجاب الوجه والكفين لا يتعدي كونه فضيلة وصلاح وليس فريضة تركها من الكبائر بأي حال من الأحوال‫.‫ أضف إلي هذا أن علماء الحديث نفسهم ضعفوه أكثر من ذلك لوجود سعد بن بشير الأزدي وقتادة في رواته ‫، ومعروف عندهم أن الأول ضعيف والثاني مدلس‫.
ومما يُضْعِف هذا الحديث أكثر في نظرنا أن الإمام الطبري رواه بطريقة مختلفة تماماً فقال‫: أن النبـيّ صلى الله عليه وسلم قال: " لا يحِلُّ لاِمْرأةٍ تُوْمِنُ بـاللّهِ والـيَوْمِ الآخِرِ أنْ تُـخْرِجَ يَدَها إلاَّ إلـى هَا هُنا " وقبض نصف الذراع.
قبض علي نصف الذراع؟؟
ألم يقبض علي معصمه أو أشار إلي كفه طبقاً لرواية أبي داود؟
ألا يلقي هذا بمزيداً من ظلال الشك علي متن هذه الرواية‫؟

حديث عائشة‫:
عن صفية بنت شيبة أن عائشة رضي الله عنها كانت تقول : لما نزلت هذه الآية (وليضربن بخمرهن على جيوبهن) أخذن أُزُرَهن (نوع من الثياب) فشققنها من قبل الحواشي فاختمرن بها .
خلاصة الدرجة‫: صحيح ‫، رواه البخاري 4481
لا يشير هذا الحديث ‫، وهو أحاد ظني الثبوت ‫، إلي شيء غير أن النساء في عهد الرسول نفذن الأمر الوارد بالأية بتغطية جيوبهن بخمرهن ‫، ولايزال كلامنا السابق في معني هذا قائماً ‫، هذا إن صحت الرواية اصلاً.‫

حديث أم سلمة‫:
وقالت أم سلمة – رضي الله عنها - : "لما نزلت هذه الآية خرج نساء الأنصار كأن على رؤوسهن الغربان من السكينة وعليهن أكسية سود يلبسنها".[ رواه أبو داود‫] 
بالإضافة إلي رفض البخاري ومسلم هذا الحديث ‫، فإن متنه لا يضيف شيئاً علي ما سبق‫‫.‫ فالغربان علي الرؤوس هي كناية عن السكينة كما يوضح الحديث نفسه ‫، ولم تروي أم المؤمنين أم سلمة شيئاً عن أكسية النساء إلا إنها كانت سوداء‫.‫


حديث صلاة الفجر‫‫:
حدثنا ‏ ‏يحيى بن بكير ‏قال أخبرنا ‏الليث ‏عن ‏عقيل ‏عن ‏ابن شهاب ‏قال أخبرني ‏عروة بن الزبير‏ ‏أن ‏عائشة ‏ ‏أخبرته قالت‫: ‏كن نساء المؤمنات ‫(‫‫وروي أيضاً ‫"‫من المؤمنات‫"‫)‫ يشهدن مع رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏صلاة الفجر ‏ ‏متلفعات ‏ ‏بمروطهن ‏ ‏ثم ‏ ‏ينقلبن ‏ ‏إلى بيوتهن حين يقضين الصلاة لا يعرفهن أحد من ‏ ‏الغلس‫.‫
رواه البخاري‫‫.‫ الدرجة‫: مرفوع‫.‫ والغلس هو ظلام أخر الليل‫.‫
حديث من الأخبار ‫، أي أنه يقرر واقع معين كما يوضح ظاهر الحديث‫.‫ لا يفرض هذا الحديث رداءاً معيناً ولم يُفهم منه هل كانت المروط تغطي الرؤوس أم لا‫.‫ وقوله ‫"‫من الغلس‫"‫ يوضح أن الظلام هو سبب عدم معرفة الناس لمن هن هؤلاء النساء وليس زياً معيناً‫.‫

حديث الكاسيات العاريات‫:
‫‫(‫صنفان من أهل النار لم أرهما رجال بأيديهم سياط كأذناب البقر يضربون بها الناس ونساء كاسيات عاريات مائلات مميلات رؤوسهن كأسنمة البُخت المائلة لا يدخلن الجنة ولا يجدن ريحها‫)‫
صحيح ‫، رواه الإمام مسلم‫.‫
من هن الكاسيات العاريات‫؟ فُسر هذا بمعنيين ‫، الأول أنها عارية من الشكر أي لا تشكر الله ‫، والثاني أنها ترتدي ثياباً لا تستر بغرض الفتنة والإغراء وهو الأرجح‫.‫ مائلات عن العفة والإستقامة ‫، مميلات لغيرهن داعين إلي الشر والفساد‫.‫ أما رؤسهن فتشبه أسنمة البُخت ‫(‫نوع من الجِمال‫)‫‫ وهي صفة جسمانية للنسوة اللائي رأهم الرسول ‫، إن صحت الرواية‫.‫ كل ذلك صفات لنساء فاسقات شديدات الفسق ‫، ومحاولة تفسير هذا الحديث علي أنه يخاطب النساء المسلمات المؤمنات الكاشفات لشعورهن لا تستقيم بأي حال من الأحوال‫.‫

حديث المرأة المحرمة‫:
حدثنا قتيبة حدثنا الليث عن نافع عن ابن عمر : أنه قال : قام رجل فقال : يا رسول الله ! ماذا تأمرنا أن نلبس من الثياب في الحرم ؟ فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم لا تلبسوا القمص ولا السراويل ولا البرانس ولا العمائم ولا الخفاف إلا أن يكون أحد ليست له نعلان فليلبس الخفين وليقطعهما ما أسفل من الكعبين ولا تلبسوا شيئا من الثياب مسه الزعفران ولا الورث ولا تنتقب المرأة الحرام ولا تلبس القفازين‫.‫
صحيح‫.‫ رواه الترمذي‫.‫ ورواه البخاري مرفوعاً‫.‫
يستدل بعض الناس بهذا الحديث بقولهم أنه إذا كان لا يصح النقاب في الحج فأن هذا يعني وجوبه في ماعداه‫ ‫، ولكن متن الحديث نفسه ‫، إن صح ‫عن الرسول ‫، ينافي هذا‫.‫ فلا يؤكد إلا أن النقاب حلال. قول الرسول هو ما معناه: إذا كن فيكن من تنقبن (كعادات وتقاليد بعض أهل البادية) فلا يحل لكن أن ترتدينه في الحج. وهو هنا لا يؤكد فرضية ولكنه يقر بأمر واقع حلال (وليس فرض) ألا وهو إرتداء النقاب. وإن كان غير ذلك لقال من قال بوجوب إرتداء البرانس والعمائم للرجال في غير الحج ‫، وهو ما لا دليل أخر عليه وما لم يقل به أحد‫.‫

حديث رحلة المعراج‫:
حديث طويل يروي فيه النبي عليه الصلاة والسلام رؤيته لعذاب نساء أمته ‫(وصف رهيب ‫يشيب له الولدان‫)‫ لأسباب كثيرة منها المعلقة من شعرها لأنها لم تكن تغطيه‫.‫ إتفق العلماء علي أنه حديث موضوع‫ http://www.islamweb.net/ver2/Fatwa/ShowFatwa.php?lang=A&Id=50789&Option=FatwaId.‫

نوجه القاريء الراغب في الإستزادة من موضوع السنة تحديداً إلي المصادر السابق ذكرها ‫، خاصة كتاب ‫"‫حقيقة الحجاب وحجية الحديث‫"‫‫.‫

****************************************

الخلاصة‫:

أُمِرَت المرأة المسلمة بالإحتشام علي عمومه ‫، وفُرِضَ عليها تغطية صدرها ‫وإبطها ومابين فخذيها فرضاً ‫، وبطنها وظهرها ترجيحاً ‫، وتُرِكَ لها ‫تحديد ما تغطي في ما عدا ذلك من جسمها في ضوء الأعراف والتقاليد ‫، مع التحبيب في زيادة التغطية‫.‫ ولم يُفْرَض عليها ‫تغطية وجهها أو رأسها أو ذراعها حتي المعصم ‫، بل لم تذكر هذه المواضع في القرأن إطلاقاً‫ ‫، ولا في السنة المتواترة قطعية الثبوت.‫ كما نقول أيضاً أننا نري أنه حتي لو كان غطاء الرأس مقصوداً في أيات القرأن فهو علي الأكثر فضيلة و تركه ليس من الكبائر كما يحاول بعضهم أن يقنعنا‫.‫

والله تعالي أعلم

****************************************

ملحق‫:
إجابات علي أسئلة‫:

الأول
س‫:‫ إنت مين علشان تتكلم عن الحجاب‫؟ ماهي دراستك‫؟ ماهو علمك‫؟ علي يد من درست‫؟
ج‫: أنا سانب‫.‫ دراستي وشهاداتي وشخصيتي الحقيقية لا تهمك في شيء ‫، الرجال يعرفون بالحق ولا يعرف الحق بالرجال‫.‫ ناقش حجتي ولا تناقش شخصي‫.‫

الثاني
س‫: أمرنا الله أن نسأل أهل الذكر ‫، روح إسأل أحد العلماء وبعدين إفتي‫.‫
ج‫: أولاً‫: أنا لا أفتي ‫، أنا أقول رأياً‫ وأثير فكراً ولا أطلب من أحد أن يتبعني بلا دراسة وإقتناع.‫ ثانياً‫: إقتطاع الأيات من سياقها من أفات أمتنا‫.‫ الأية الكاملة تقول ‫"‫‫وَمَا أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ إِلاَّ رِجَالاً نُّوحِي إِلَيْهِمْ فَاسْأَلُواْ أَهْلَ الذِّكْرِ إِن كُنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ"‫ وهو نص واضح وصريح‫ لا يحتمل التأويل وقال فيه المفسرون كما أقول‫: أهل الذكر هنا هم أصحاب الكتب السابقة كالنصاري واليهود‫.‫ أتريدني أن أسأل اليهود في موضوع الحجاب‫؟ علي العموم أنا بالفعل سألت ‫، وقرأت ‫، ودرست ‫، ثم خلصت إلي ما خلصت إليه‫.‫ إذا قال لي العلماء كلام لا يطابق نص القرأن ولا يعقله عاقل ‫، وهذا ما حدث ‫، هل المطلوب مني أن أعلق عقلي وأتبعهم كالقطيع لمجرد أن هذا ما وجدنا عليه أباءنا‫؟

الثالث
س‫: من مصادر الإسلام الإجماع ‫، ودليل ذلك حديث رسول الله صلي الله عليه وسلم ‫"‫‫لا تجتمع أمتي علي ضلالة"‫.‫ أجمع العلماء قديماً وحديثاً ‫علي فرضية الحجاب علي الأقل وإختلفوا علي النقاب‫.‫ فكيف تخرج علي الإجماع‫‫؟
ج‫: هذا حديث أحاد ولقد أوضحت موقفي من  الأحاديث الأحاد‫.‫ بالإضافة إلي ذلك روي هذا الحديث بطرق مختلفة في كتب الترمذي وإبن ماجة وغيرهما ورفضها البخاري ومسلم علي شرطيهما‫‫.‫ هذا أولاً‫.‫ ثانياً متن الحديث به أكثر من إشكال‫.‫ مثلاً‫ لم يوضح الرسول في هذا الحديث ‫، إن صح ‫، كيف تجتمع الأمة‫.‫ وهل خروج واحد فقط من الأمة عن الجماعة هو كسر للجماعة‫؟ إن كان هذا فمن المؤكد وجود مسلمين ‫، بل وعلماء ‫، لا يقولون بفرضية الحجاب ‫، منهم مثلاً الدكتور الشيخ أحمد صبحي منصور والدكتور الشيخ أحمد السايح والدكتور الشيخ مصطفي راشد والدكتورة زينب رضوان ‫(‫‫ناهيك عن المفكرين والباحثين الغير أزهريين)‫‫.‫ هل مجرد وجود هؤلاء ينفي الجماعة‫؟ لاحظ أن محور الحديث هنا عن الإجماع وليس الأغلبية‫.‫ أخيراً لا يؤكد هذا أي نص قرأني‫.‫ الإجماع ليس دليلاً ولا حجة يستشهد بها ‫، وقد فهم ذلك عدد غير قليل من الأولون‫.‫ فمثلاً روي عن الصحابي الجليل عبد الله بن مسعود أنه قال ‫"‫الجماعة هي ما وافق الحق ولو كنت وحدك‫"‫‫.‫ وقد رفض العديد ‫من العلماء مبدأ الإجماع كحجة ‫، منهم شيخ الأزهر السابق محمود شلتوت‫ ‫(‫في قوله رحمه الله ‫: ‫"لا أكاد أعرف شيئا اشتهر بين الناس أنه أصل من أصول التشريع في الإسلام، ثم تناولته الآراء، واختلفت فيه المذاهب من جميع جهاته، كهذا الأصل الذي يسمونه الإجماع‫.‫‫"‫‫)‫

الرابع
س‫: ألا يدل وجوب إرتداء المرأة لغطاء الرأس في الصلاة أن شعرها عورة يجب تغطيته‫؟
ج‫: إذا كان وجوب إرتداء المرأة لغطاء الرأس في الصلاة حجة علي وجوبه في غيرها لكان إرتداء الرجل لملابس الإحرام فرضاً عليه في غير الحج‫.‫ بل ولكان فرضاً علينا جميعاً الحفاظ علي الوضوء ليلاً ونهاراً‫. تغطية الرأس في الصلاة هي من مناسك الصلاة وشعائرها ، مثل ما ملابس الإحرام من مناسك الحج ولا تُلزم في ماعدا الحج. بالمناسبة لا يوجد في القرأن أو المتواتر من الحديث أي دليل علي وجوب تغطية الرأس في الصلاة ، ولكن العلماء أجمعوا علي أنه سنة عملية متواترة ولذا نأخذ به. والسبب قديم قدم التاريخ. فقد أوضح الأستاذ جمال البنا ، وغيره الكثيرون ، في كتابه "الحجاب" ، أن الشعر يعتبر عند البشر من علامات القوة والفخار ، وتغطيته في الصلاة في كل الأديان (المسيحيين واليهود يفعلون ذلك عادةً ‫، وكان الكهنة المصريون يحلقون شعورهم تماماً) هو رمز للخشوع إلي الله والتواضع أمام الخالق ولا علاقة له بإتقاء الفتنة مثلاً لأن صلاة المرأة تكون في بيتها‫ ولا يراها إلا محارمها.

الخامس
س‫: هل تقول أن الحجاب والنقاب لم يكن لهم وجود في أيام الرسول‫؟ أتنفي كل الأخبار الواردة في هذا‫؟
ج‫: إطلاقاً‫.‫ النساء أيام الرسول كانوا فعلاً يغطون شعورهن وأحياناً وجوههن‫.‫ قبل الإسلام وبعده‫.‫ بل وفي كل الحضارات والأعراف قبل الإسلام وبعده يوجد غطاء الرأس ‫، ولكن لا يعني هذا فرضيته أو وجوبه‫.‫ كما لا يعني إرتداء الرجال لقبعات أو طواقي أو عمم ‫، في جميع مراحل التاريخ ‫، أن ذلك حجة لفرضية غطاء الرأس للرجال‫.‫ القرأن قَبِلَ ذلك وأشار إليه ولكنه لم يفرضه ‫، كما قبل الرق ولم يفرضه‫.‫ هناك أشياء كثيرة مذكورة في القرأن هي من عادات عصرها ولا يعني مجرد ذكرها أو قبولها أنها فريضة!‏

السادس
س‫: فهمك هذا مختلف عن فهم الصحابة والأئمة والمفسرين‫ كما نقرأ‫.‫ كيف نترك ما فهمه هؤلاء ونأخذ برأيك أنت‫؟ هل يعقل أن الصحابة والأئمة وكل من تبعهم أخطأوا حتي أتيت أنت إلينا بهذا‫؟
ج‫: لا أطلب منك أن تأخذ برأيي إتباعاً لي‫.‫ أطلب منك أن تدرس وتخلص إلي قناعتك أنت ‫، ولا تتبع أحداً كما القطيع‫.‫ أما بالنسبة للصحابة فإن إفترضنا أن المروي عنهم صحيح ‫، وهو أقل في ثبوته من الأحاديث الأحاد المروية عن الرسول ‫، فنقول ‫، أولاً أنا لست الوحيد الذي يري عدم فرضية ما يسمي بالحجاب الشرعي‫.‫ ثانياً لا نقول أن الصحابه والأئمة أخطأوا ‫، بل نقول عامةً ‫، وليس فقط في هذا الموضوع ‫، أنهم فهموا ما فهموه طبقاً لمفاهيم عصرهم وفكرهم ومجتمعاتهم‫.‫ وفهمهم صحيح في هذا السياق‫ ‫، وجهدهم رائع يشكرون ويثابون عليه.‫ لكننا نري أن من إعجاز القرأن أنه قابل للتأويل ‫بطرق مختلفة وكلها صحيحة في حينها وزمانها وفهم أصحابها‫.‫ وأن هذا هو المقصد الإلهي وأصل القول أن القرأن لكل زمانٍ ومكان‫.‫ فإذا تجمد فهم النص على زمنٍ محدد لوجب علينا ‫، علي سبيل المثال لا الحصر ‫، أن نؤمن أن تحت الأرض حوتاً عملاقاً إسمه ‫"‫النون‫"‫ لمجرد أن عبد الله بن عباس وغيره قالوا بهذا في تفسير سورة القلم ‫(‫‫أنظر تفسير إبن كثير)‫‫!‏!‏‫ لاحظ أيضاً أن هناك العديد من الأمور الجاهلية التي قبلها الإسلام وفهم الصحابة والأئمة أنها مواضيع مقبولة إسلامياً ‫، من أهم هذه المواضيع الرق أو العبودية‫.‫ فلا يوجد أي دليل علي أن أحد الأولون قال عن الرق مانقوله اليوم ‫، أنه من شرور البشرية!‏ هم فهموه هكذا لأن هذا كان فهم عصرهم‫.‫ أما نحن فنرفض الرق اليوم ونفهم أنه إن كان الإسلام قَبِلَه وقننه لأنه من عادات البشر وقتها فإنه ليس فرضاً علينا‫.‫ فهمنا هذا لا يعني أن الأولون أخطأوا‫.‫ كذلك زي المرأة ‫، قبله القرأن كما هو ولكن قننه وظبطه حتي تظهر حدود الله‫.‫ أحيل سيادتكم إلي مقالي الأخير ‫"‫‫إعمال العقول في فهم الأصول"‫ لمزيداً من التوضيح حول هذه النقطة 

السابع
س‫‫: كيف تنكر ما هو معلوم من الدين بالضرورة‫؟ هذا خروج عن الملة!‏!‏
ج‫: وضع الفقهاء قاعدة ‫"‫المعلوم من الدين بالضرورة‫"‫ ليصفوا بها‫:
أولاً‫: ‫{المُجمع عليه إجماعًا قطعيًّا‫}‫.‫ وقد رددت علي نقطة الإجماع أعلاه‫.‫
ثانياً‫: ‫{المعلوم من الدين تواترًا حتَّى استوى في علمه العامَّة والخاصة‫‫}.‫ وقد نختلف علي هذه ولا بأس ‫، فأنا لا أري أن تواتر علم الناس حجة هنا‫‫‫.‫ فلقد تواترت الشعوب عصوراً طويلة علي دوران الشمس حول الأرض‫.‫ لم يكن هذا دليل صحة‫.‫
ثالثاً‫: ‫{الذي حصل إدراكه ووصوله إلى النَّفس، حتَّى تعجزَ عن دفعه‫}.‫ وهذا لا ينطبق علي موضوعنا لأن كثيرين غيري قد دفعوه‫‫.‫
رابعاً‫: ‫{كل ما أفاد علمًا ضروريًّا في الشرعيَّات‫}. وهنا قد نختلف‫‫.‫
الخلاصة في موضوع ‫{المعلوم من الدين بالضرورة‫} أنها قاعدة وضعها بشر ما أنزل الله بها من سلطان ‫، فهي لم ترد لا في كتاب الله ولا في سنة رسوله الكريم ‫، وأصبحت سلاحاً تكفيرياً يرفعه بعض الفقهاء في وجه من يخالفهم ‫، وقُفِلَ بها باب الإجتهاد‫.‫ وأي أسف علي هذه الأخيرة‫!‏

الثامن
س‫: تقول أنه لا مانع عندك أن الخمر المذكورة في سورة النور هي غطاء الرأس ‫، وكذلك الجلباب‫.‫ ألا نتساءل لماذا ذكرهم الله في هذا السياق إن لم يكن لفرضهم‫؟ لماذا لم يقل ‫"‫ثيابكن‫"‫ مثلاً أو شيئاً أكثر عمومية من الخمار والجلباب‫؟
ج‫: سؤال جميل ‫، والإجابة عليه سهلة‫.‫ ذكرت أعلاه أن أغطية الرأس معتادة للرجال والنساء في جميع العصور والحضارات ‫، وقلما نجد شعباً لم يعرف أغطية الرؤوس‫.‫ الإسلام وجد العرب يرتدون أغطية للرؤوس فذكرها في الأيات ‫، إن كانت هي المقصودة فعلاً ‫، قبولاً وليس فرضاً‫.‫ هناك مواضيع عديدة قبلها القرأن ولكن لم يفرضها أو يطالب بها بأي شكل من الأشكال‫.‫ مثال ذلك الرق كما ذكرت سابقاً!‏ أنظر ردي أعلاه علي سؤال ‫"‫هل أخطأ الصحابة والأئمة‫؟‫"‫‫.‫

ملحوظة‫: سأستمر إن شاء الله في إضافة أسئلة وأجوبة حول هذا الموضوع‫.‫

هناك 95 تعليقًا:

  1. ايمن الجوهرى3 يونيو، 2010 2:52 م

    مجهود رائع ويجزيلك الله الف خير عن تعبك و مجهودك

    تحياتى و تمنياتى بالتوفيق الدائم

    ردحذف
  2. سهاد على
    Sohad_ali@hotmail.com

    بحث هايل و محترم و سبق ايده الكثير من الباحثين و لكنهم يشوشوا عليهم من اجل تسيس الدين و كسر المرأه لما بقت الستات شبه الخادمات و راح شكل و اناقة المصريات اللى كانوا زمان و بقينا شايفيين خيم سوداء و اقمشة و ناس مبهدلة فى وثت اختفت فيه الاخلاق و العفة الحقيقية

    اسلامنا ابسط و ارحب كثيرا من هذا و ربنا أكبر من ما يروجوا اليه و كان القرآن نزل ضد المرأة و غريزتها

    ردحذف
  3. أستاذ أيمن وأستاذة سهاد
    شكراً لتشريفكم ، وأتمني دوام المشاركة

    ردحذف
  4. عزيزي

    يا عزيزي هناك فرق أن يترك الأمر مقدرا للمرأة في عصر النبي صلى الله عليه وسلم وبين أن يترك الأمر للنساء في عصرنا هذا

    ففي أي عصر ترك القرآن الكريم الأمر مقدرا للمرأة " إن قلنا بصحة ما جاء في البحث ؟

    أعتقد أن التشريع في نقطة كهذا يعتمد التوسط بين المغالاة وبين التهور فمن من النساء ستكون المقياس ؟

    أم أن لكل امرأة مقياسها الخاص

    بمعنى هل سحاسب الراقصة بمقياسها أم بمقياس امرأة أخرى

    ردحذف
  5. أستاذ أحمد طه ، شكراً لزيارتكم
    سيدي الفاضل ، لو عرفت ماذا كانت ترتدي النسوة في الجاهلية قبل نزول هذه الايات لما قلت هذا الكلام. لا تفكر في أفلام التليڤزيون اللتي تبينهم محجبات حتي قبل الرسالة. النساء قبل هذه الأيات كن يسيرات كاشفات عن صدورهن (أنظر أسباب نزول أية الخمار). التقدير هنا مرتبط بالعرف والمجتمع كما قلت في المقال مع إعتبار الحد الأدني للجيوب والتحبيب في التغطية ، بالإضافة إلي غض البصر.‫
    اما كلامك

    بمعنى هل سحاسب الراقصة بمقياسها أم بمقياس امرأة أخرى
    ________________
    فهذا لا علاقة لنا نحن البشر به ، الله أعلم بما في الضمائر وهو أعلم بالنيات ، وهو أكيداً أعلم بكيف سيحاسب. لا دخل لنا بموضوع الحساب.

    ردحذف
  6. عزيزي يبدوا أنك لا تعلم التاريخ العربي جيدا

    وهذا نتيجة أنك لا تصدق أخبار الآحاد فكيف بالآثار

    عزيزي كن منطقيا مع نفسك داخل النقاش ولا تخرج من نقاط إلى أخرى

    سؤالي عن حساب الراقصة هو سؤال عن التحريم والتحليل

    والسؤال مرة أخرى حتى لا ندور في دائرة مفرغة

    هل الراقصة العارية تماما المقتنعة أنها على ما يرام

    هل ارتكبت إثما

    أتمني ألا تقل لي أن الأوزار تسجلها الملائكة ولا علاقة لنا بها !!!

    وسعيد بمناقشتك

    ردحذف
  7. بالنسبة للتاريخ ، فهذا موضوع قد يطول ، ولكن ملخصه كالأتي
    أولاً: حضرتك مخطيء بقولك إني لا أصدق أخبار الأحاد. أنا لم أقل هذا. أنا قلت إني لا أخذ منها فروضاً إلهية إذا خالفت أو زادت علي القرأن ، ولكن التاريخ كله أخبار أحاد نأخذ بها كتاريخ ، ومن هذا المنطلق فلا بأس
    ثانياً: كلامك عن الراقصة العارية التي تتلوي لتثير الغرائز يبدو منه أنك لم تفهم مقالي. أرجو إعادة القراءة ، ستجد أن هناك حدوداً أدني في موضوع زي المرأة.
    ثالثاً: نحن قطعاً لا نتدخل في كيف يحكم الله أو كيف يسجل أثاماً. لا شأن لنا ، بنو البشر ، في هذا!‏!‏ نحن نقرأ القرأن ونفهم ما فرضه الله ، وما تركه خياراً وما سكت عنه. إذاً السؤال هو ماذا يقول القرأن؟ مقالنا هذا هو ما فهمناه من القرأن وقد أوضحنا لماذا فهمنا ما فهمنا. ما رأيك فيه؟ أين الخطأ؟ إذا لم تتفق أن هناك أشياء تركها الله لتقدير المرأة ، فما هو ردك أنت علي سؤال: ماهي "الزينة" المذكورة في أية الخمار؟ ما هو حد "الإدناء" في أية الجلباب ولماذا لم يذكره بوضوح؟

    ردحذف
  8. عزيزي

    سلام الله عليك

    أولا - لا يعقل أن تجمع بين اتمام الفرائض ونفي الآحاد منها لأنها بهذا لن تتم مطلقا

    لقد ذكرتني بسؤالك بحديث آحاد أيضا أن صحابيا فهم كلمة الخيط الأبيض والأسود على أنه الخيط المنسوج

    فأتي بخيط ووضعه بجواره

    فهلا نفيت كل الآحاد لنأتي بخيوطٍ أخرى نسقط بها حدود الصيام وبهذا يختلف الأمر من مجرد قراءة في القرآن إلى مبدأ تتبعه ولن تجد فيه سوى أنك تهدم النصوص القرآنية وأنت تدري أين الخطأ

    ثانيا

    ردك على أحد الأخوة بأن الإجماع غير ملزم لأنه أيضا وارد بالآحاد أمر فيه آغفال لنص قرآني

    "ومن يشاقق الرسول من بعد ما تبين له الهدى ويتبع غير سبيل المؤمنين نوليه ما تولى ونصليه جهنم وساءت مصيرا"

    وأعتقد أن المؤمنين هنا في الآية هم الصحابة والتابعون ومن تعاقبهم

    بمعني أصح أنك تخرق الإجماع المأمورين باتباعه

    المهم

    عزيزي

    أنت أقررت العلة من لفظة الجلباب . فهل يعقل أن يظهر عموم اللفظ بصورة ينافيها الفهم بعد ذلك

    ثم أنك تسأل عن سبب عدم وضوح الحد الأدنى في الآية

    الحد الأدنى مذكور يا أستاذي في قوله تعالى " إلا ما ظهر منها "

    في قوله تعالى

    " ولا يبدين زينتهن إلا ما ظهر منها "

    وتابع معي معاني كلمة الظهور في القرآن

    هو الذي ارسل رسوله بالهدى ودين الحق ليظهره على الدين كله ولو كره المشركون

    لقد ابتغوا الفتنه من قبل وقلبوا لك الامور حتى جاء الحق وظهر امر الله وهم كارهون

    انهم ان يظهروا عليكم يرجموكم او يعيدوكم في ملتهم ولن تفلحوا اذا ابدا

    انهم ان يظهروا عليكم يرجموكم او يعيدوكم في ملتهم ولن تفلحوا اذا ابدا

    دقق في معني كلمة الظهور في القرآن الكريم ستجد المعنى العام للكلمة هو خروج الشيء بالمغالبة

    بمعني ألا يظهر النساء من زيتنهن " والمرأة كلها زينة " إلا ما لا بد من ظهوره

    " الوجه والكفين "

    وهذا فهم عائشة وقتادة وبن عباس وغيرهم
    ومر أيضا على آية العورة ومفهوم الكلمة اللغوي وما فهمه منه الصحابة ومن تبعهم

    --

    المشاكل يا عزيزي في هذا البحث كثيرة جدا لأنها تتنافي مع كيفية تناول الدين بشكل عااااااااام


    وأعاتبك على كلمة القراءة المباشرة في القرآن لأنها لا تصح إلا بعد دراسة وافية لمجازات القرآن ومفاهيمه ودلالاته ولغته وفهم من تلقاه فإنه أولى بالدراسة والتبعية


    اسمعني يا عزيزي

    جيدا

    الخبر المتواتر هو الخبر المتواتر في ذاته

    لكن تناول الفعل نفسه بنفس الفهم من زمن النبي هذا تواتر أيضا

    لأن النساء بعد نزول هذه الآيات لبسوا ما أقره أنا وتنفيه أنت

    ولم يحدث أن نبه النبي صلى الله عليه وسلم من أنهم قد خالفوا أو تشددوا في الأمر وإلا ظهر النقيض من بينهم يقول بعكس هذا

    لكن تناول النساء للأمر بالكيفية التي يذكرها العلماء والمفسرون هو دليل على تواتر الفهم القرآني

    ----------

    اليقين لا يتطلب أحيانا نصوصا بعينها

    ارجع معي إلى فترة ما قبل الإعلام والتصوير

    فهل من عاقل يقول أنه لا توجد دولة تسمي الصين لأني لم أراها ولا يوجد دليل مادي على وجودها

    بالطبع هذا يسمي إغراق وقلب للحقائق

    إذا كنت تريد الحق كما هو الحق في القرآن فعليك بسبيل المؤمنين فيه وإلا فأنت مخالف لهم

    " وأكرر شكري على الحوار معك "

    ردحذف
  9. Sa Neb
    أولا أحييك على جرأتك فكثيرا ما يعتبرون أنه هناك مثلث التابوا الذي لايجب الاقتراب منه وهو (الدين- الجنس- والسياسة) أما هن الدين فهو وجه حياة يغطي كلا الحياتيين الخاصة والعامة للمسلم وطالما انه منهج حياة لابد أن نرجع للدين ونتخذ من القرآن والسنة واجتهاد الائمة مصادر للتشريع. لاادري لماذا يجرم البعض محاولة بعضنا للرجوع الى السند الصحيح ومحاولة تفسير المحرمات وغيرها؟ وكان ذلك فقط مهمة رجل الدين. أحييك فما استندت له لاغبار عليه والحجاب في مجمله حفظا للمراة وكرامتها ودعني اهمسك
    التساؤلات المفترضة واجاباتك رائعة استمر طالما انك تملك الحجة والسند . تقبل مروري

    ردحذف
  10. أستاذ أحمد طه

    أولا - لا يعقل أن تجمع بين اتمام الفرائض ونفي الآحاد منها لأنها بهذا لن تتم مطلقا
    ____________________________________
    منهجي واضح وأراه منطقياً ، نحن نتحدث عن فروض إلهية ، إذا أراد الله تبليغنا نصاً لماذا يحمي جزء منه(القرأن) ويترك الأخر عرضة للتساؤل عن قطعيته(السنة)؟
    لا أري ذلك منطقياً ومن هنا فانا لا أقدم السنة علي القرأن ، بل العكس هو الصحيح. الأيات لا تقول غطوا رؤسكم ، حديث واحد فقط يقول هذا ، وهو حديث ضعيف أساساً. بل علي العكس ، سيبك من موضوع الأحاد ، الأحاديث كما رأيت في المقال ، إما ضعيفة وإما لا تأتي بجديد


    ومن يشاقق الرسول من بعد ما تبين له الهدى ويتبع غير سبيل المؤمنين نوليه ما تولى ونصليه جهنم وساءت مصيرا"
    وأعتقد أن المؤمنين هنا في الآية هم الصحابة والتابعون ومن تعاقبهم
    بمعني أصح أنك تخرق الإجماع المأمورين باتباعه
    ___________________
    أسف ، حضرتك تفترض أن "المؤمنين" هنا هم الصحابة والتابعون لأن هذا هو ما لقنوه لك. "سبيل المؤمنين" هو إتباع رسالة الله المشروحة في القرأن ، ومن يفعل هذا يصبح من المؤمنين ، أي أنا وأنت. ليس المقصود هنا أشخاص بعينهم. لا علاقة لهذه الأية بالإجماع الذي يقصده المتفقهون. بل علي العكس ، لم أري أحداً يستدل بهذه الأية غيرك من قبل

    قولك
    بمعني ألا يظهر النساء من زيتنهن " والمرأة كلها زينة " إلا ما لا بد من ظهوره
    " الوجه والكفين "
    وهذا فهم عائشة وقتادة وبن عباس وغيرهم
    ومر أيضا على آية العورة ومفهوم الكلمة اللغوي وما فهمه منه الصحابة ومن تبعهم
    _______________
    كلامك كله قائم علي فهم الصحابة كما روي عنهم ، ولكن المرويات عن الصحابة تم التعامل معها في المقال. مازلت تعتمد علي "مافهمه الصحابة" وهو إن كان معروفاً لنا ، وهذا قليل ، فهو فهم عصرهم. أرجوا قراءة المقال ثانية. تم مناقشة هذه النقطة

    قولك
    لمشاكل يا عزيزي في هذا البحث كثيرة جدا لأنها تتنافي مع كيفية تناول الدين بشكل عااااااااام
    _______________________
    تقصد كما حدده الفقهاء ، وهم بشر مثلي ومثلك. الحجة هي المحك وليس من قال ماذا

    قولك
    وأعاتبك على كلمة القراءة المباشرة في القرآن لأنها لا تصح إلا بعد دراسة وافية لمجازات القرآن ومفاهيمه ودلالاته ولغته وفهم من تلقاه فإنه أولى بالدراسة والتبعية
    _____________________
    أتفق معك تماماً ، وقد قمت بهذا. أما قولك أن فهم من تلقاه أولي بالتبعية فتحتاج إلي دليل

    قولك
    إذا كنت تريد الحق كما هو الحق في القرآن فعليك بسبيل المؤمنين فيه وإلا فأنت مخالف لهم
    __________________
    إذاً منطقك هو: إذا لم أفعل كما يفعل معظم الناس فأنا مخالف لهم؟
    وهل جئت بجديد؟ أنا رأيي مخالف للإجماع ، أعرف ذلك. ولكن المشكلة هي أن معظم من يخالفوني ، مثلك ، لا يأتون إلا بكلام عام. لم يأت حتي الأن من يقول: كلامك يا سانب خطأ لأن معاني الكلمات في الأية غير ما تقول ‫، كلامك يا سانب خطأ لأن النص يقول كذا وكذا ، كلامك يا سانب خطأ لأنك مش فاهم نحو وصرف.
    لم يحدث هذا إلي الأن. كل ما أسمعه هو: كلامك يا سانب خطأ لأنك لا تقول ما يقول الأخرون.
    وهذا ملخص ردك ، لم تقل بأكثر من هذا

    هل هذه حجة؟ لا أظن 
    أهلاً بك

    ردحذف
  11. هموس
    شكراً لمشاركتك ومرحباً بك

    ردحذف
  12. بما انك تؤمن بان حرية الاعتقاد مكفولة لكل شخص ولا تريد فرض رأيك على احد فيريت لا تفند اختلافك او تشرح اسباب اختلافك والمرجعية التي تستقي منها اختلافك لانه في هذا هو دعوة فكرية غير مباشرة لمعتقدك واظن ان هذا لا يليق بانسان يرفض ان يؤثر عليه احد في استخدم نفس الطريقة في الاقناع


    فلا تنهى عن خلق وتأتي مثله عاراً عليك اذا فعلت عظيم

    ردحذف
  13. على فكره

    أنت لا تفهم معنى تقديم القرآن على السنة لأن هذا يوضع في حالة التعارض

    أما أنك تنسخ من السنة ما لا يتفق معك لتقول بالتقديم فهذا غير منطقي وغير صحيح

    ثم لماذا تتحدث عن رأي آخر في قولك

    " بل علي العكس ، لم أري أحداً يستدل بهذه الأية غيرك من قبل "

    ثم من هم المؤمنون إن كنت تنفي أنهم الصحابة ؟؟

    أنت متعارض كما أنك لم تجبني على معنى الظهور الذي أوردته لك في القرآن

    الأمر لديك لم يتوقف على نفي السنة إنما بدأت تتلاعب في فهمك للنصوص القرآنية على ما يحلوا لك

    أنت لا تريد الحق يا عزيزي أنت تريد ما تشاء

    أحمد طه

    ردحذف
  14. أهلاً بك أستاذ فارس ، طبعاً حرية الإعتقاد مكفولة. الحقيقة لم أفهم إعتراض سيادتكم.

    ردحذف
  15. أستاذ أحمد طه
    أنت لا تفهم معنى تقديم القرآن على السنة لأن هذا يوضع في حالة التعارض
    _________________________
    هذا صحيح ، أعتقد أننا خرجنا عن موضوع المقال. بالنسبة لموضوع السنة فقد تحدثت في المقال تفصيلاً عن الأحاديث التي تستخدم في التدليل علي الحجاب ولسي أري لحديثنا هذا تأثيراً مغايراً لما في المقال.

    م لماذا تتحدث عن رأي آخر في قولك
    " بل علي العكس ، لم أري أحداً يستدل بهذه الأية غيرك من قبل "
    ________________
    مجرد جملة إعتراضية ، لست أري في هذه الأية دليلاً علي حجية الإجماع. سياق الأية مختلف تماماً ، حتي لو كان المقصود بالمؤمنين هم الصحابة

    ثم من هم المؤمنون إن كنت تنفي أنهم الصحابة
    ___________
    أجبت علي هذا بالفعل أعلاه.

    أنت متعارض كما أنك لم تجبني على معنى الظهور الذي أوردته لك في القرآن
    _______________________
    نقطة جميلة فعلاً. أدرسها حالياً تفصيلاً وفي الأغلب أن هذه من النقاط التي من الممكن إضافتها للمقال الرئيسي.

    *****************ق

    بصفة عامة: مازلت أتساءل عن أهم سؤال في المقال : لماذا لم تحدد الزينة تفصيلاً ، لماذا تركها الله بلا تعريف؟ هذا سؤال هام. لقد تقدمت أنا بفرضية أن السبب هو ترك تقدير الزينة للمرأة نفسها. هل أكون مخطئاَ؟ طبعاً هذا وارد تماماً ، ولكن السؤال مازال قائم. ما هي الزينة ولماذا لم تذكر؟ والقول أن ما فهم الصحابة الأولون بمعني الزينة عليه خلاف كبير لأنهم ، يا سيدي الفاضل ، فهموا ليس فقط الوجه والكفان كما تقول أنت إنتقاءاً ، بل قام بينهم خلافاً كبيراً ، يروي الطبري

    حدثنا ابن حميد، قال: ثنا هارون بن الـمغيرة، عن الـحجاج، عن أبـي إسحاق، عن أبـي الأحوص، عن ابن مسعود، قال: الزينة زينتان: فـالظاهرة منها الثـياب، وما خفـي: الـخـلـخالان والقُرطان والسِّواران.

    حدثنا أبو كريب، قال: ثنا مروان، قال: ثنا مسلـم الـمَلائي، عن سعيد بن جُبـير، عن ابن عبـاس: { وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إلاَّ ما ظَهَرَ مِنْها } قال: الكحل والـخاتـم.

    حدثنا ابن حميد، قال: ثنا هارون، عن أبـي عبد الله نهشل، عن الضحاك، عن ابن عبـاس، قال: الظاهر منها: الكحل والـخَدّان.

    حدثنـي علـيّ، قال: ثنا عبد الله، قال: ثنـي معاوية، عن علـيّ، عن ابن عبـاس، قوله: { وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إلاَّ ما ظَهَرَ مِنْها } قال: والزينة الظاهرة: الوجه، وكُحل العين، وخِضاب الكفّ، والـخاتـم فهذه تظهر فـي بـيتها لـمن دخـل من الناس علـيها.

    ************

    بل والأغرب أن حديث أسماء مروي في كتاب الطبري بصورة غريبة جداً:

    حدثنا الـحسن، قال: أخبرنا عبد الرزاق، قال: أخبرنا معمر، عن قَتادة: { وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إلاَّ ما ظَهَرَ مِنْها } قال: الـمسكتان والـخاتـم والكحل. قال قتادة: وبلغنـي أن النبـيّ صلى الله عليه وسلم قال: " لا يحِلُّ لاِمْرأةٍ تُوْمِنُ بـاللّهِ والـيَوْمِ الآخِرِ أنْ تُـخْرِجَ يَدَها إلاَّ إلـى هَا هُنا " وقبض نصف الذراع.

    قبض علي نصف الذراع؟؟
    ألم يقبض علي معصمه طبقاً لرواية أبي داود؟

    ******************

    وهكذا يستمر الإختلاف ، بل أن إبن عباس نفسه غير رأيه أكثر من مرة ، فمرة قال بكشف الوجه والكفين ومرة قالو بتغطيتهما.

    إذاً لا يوجد إتفاق أساساً ولا إجماع علي نقطة الزينة ، وذلك من أصله ، سواء إختلفنا عليها أم إتفقنا.

    وفي النهاية كل هذه تفاصيل لا تؤثر في النقطة الرئيسية في المقال وهي أنه لا وجود لأي أمر بتغطية الرأس في كتاب الله ولا في السنة القطعية.

    أشكر لك نقطة كلمة الظهور ، كما قلت سأدرسها متأنياً وأرجع إليك.‫ 

    ردحذف
  16. أستاذ أحمد طه
    بحثت قليلاً في موضوع كلمة "ظهر" في القرأن لأجد الأتي. سيادتك أدرجت أيات بها تصاريف مختلفة من كلمة "ظهر" ، مثل أظهروه وخلافه. ولكن يصح أن ننظر إلي الأيات التي بها كلمة "ظهر" تحديداً كما هي ، وتحديد من هو الفاعل لفعل "ظهر" ، هل هو المرأة كما أدعي أنا أم هي الصدفة كما تقول أنت. مثلاً

    الأية الأولي
    لقد ابتغوا الفتنه من قبل وقلبوا لك الامور حتى جاء الحق وظهر امر الله وهم كارهون
    سياق الكلام يحدد أن الفاعل هو الله الذي يظهر أمره

    الأية الثانية
    قل تعالوا أتل ما حرم ربكم عليكم ألا تشركوا به شيئا وبالوالدين إحسانا ولا تقتلوا أولادكم من إملاق نحن نرزقكم وإياهم ولا تقربوا الفواحش ما ظهر منها وما بطن ولا تقتلوا النفس التي حرم الله إلا بالحق ذلكم وصاكم به لعلكم تعقلون
    السياق يحدد أن الفاعل هم المخاطبون بالأية أي نحن ، فنحن نظهر الفواحش أو نخفيها. فمن الناس من يفعل الفاحشة في السر ومنهم من يفعلها في العلانية
    وكذلك في هذه الأية الثالثة
    قل إنما حرم ربي الفواحش ما ظهر منها وما بطن والإثم والبغي بغيرالحق وأن تشركوا بالله ما لم ينزل به سلطانا وأن تقولوا على الله ما لا تعلمون

    وغيرها من الايأت. نأتي لأية الزينة
    قال الله تعالى: "ولا يبدين زينتهن إلا ما ظهر منها".

    يقول معظم المفسرين أن في هذه الآية دلالة واضحة على وجوب الحجاب الكامل، وبيان ذلك من وجوه: - الوجه الأول: العفو عما ظهر بغير قصد. إذا حصل الفعل باختيار: أسند إلى الفاعل، وإلا لم يسند..مثال ذلك: فعل "ظهر".. - إذا كان عن اختيار، قيل: "أظهر"؛ أي فعل ذلك بإرادة المرأة

    إذا طبقنا نفس هذا الرأي تطبيقاً مباشراً علي الأية الأولي لكان المفروض أن تقول الأية
    لقد ابتغوا الفتنه من قبل وقلبوا لك الامور حتى جاء الحق وأظهر الله امره وهم كارهون
    ولكن الأية لم تقل هذا ، بل قالت "ظهر أمر الله" ، هل من المعقول أن امر الله يظهر مع المغالبة؟؟؟
    ولو طبقناه علي الأية الثانية لكان من المفروض أن تقول
    قل تعالوا أتل ما حرم ربكم عليكم ألا تشركوا به شيئا وبالوالدين إحسانا ولا تقتلوا أولادكم من إملاق نحن نرزقكم وإياهم ولا تقربوا الفواحش ما أظهرتم منها وما أبطنتم ولا تقتلوا النفس التي حرم الله إلا بالحق ذلكم وصاكم به لعلكم تعقلون

    ولكن الأية لم تقل هذا أيضاً بل قالت "ظهر" والفاعل هو من يظهر الفواحش أو يبطنها ، أي المخاطبون. ولا تظهر الفواحش مغالبة!‏!‏!‏!‏

    وكذا الأية الثالثة. من الواضح طبعاً أن منطق المفسرين مخالف لسياق القرأن ولذا مازال فاعل "ظهر" هنا هم الأشخاص المخاطبون في الأية وهن النساء

    شكراً لك ، زاد هذا من قناعتي بصحة وجهة نظري

    ردحذف
  17. تم تعديل المقال. اشكر الأستاذ أحمد طه للفت نظري لبعض النقاط الهامة

    ردحذف
  18. سانتب اطلع على هذا

    http://www.almasry-alyoum.com/article2.aspx?ArticleID=258186

    ردحذف
  19. شكراً تيرز
    التعليقات تؤكد كلام المقال ، للأسف. ما يضايقني هنا ليس كون الناس لا تري أن الحجاب ليس فرضاً ، ما يضايقني أنهم لا يفكرون ولا يقرأون. أتمني أن يقرأ المسلمون ويدرسون ويقتنعون لأنفسهم ، حتي وإن وصلوا إلي قناعات مختلفة ، علي الأقل تكون نتيجة فهم حقيقي وليس مجرد إتباعاً للقطيع.‫

    ردحذف
  20. سائر وراء القطيع إلى الجنة بإذن الله13 يونيو، 2010 10:38 ص

    إنه من يعش منكم بعدي فسيرى اختلافا كثيرا ، فعليكم بسنتي وسنة الخلفاء المهديين الراشدين تمسكوا بها ، وعضوا عليها بالنواجذ

    وقال النبي عليه الصلاة والسلام : لا تجتمع أمتي على ضلالة

    فمن يدعي أن الأمة كلها كانت على باطل وأنه جاء أخيرا يصحح خطأ المتقدمين والمتأخرين بدعوى الفكر والعقل والتجديد إلخ لا يستحق أن يلتفت لكلامه أصلا فلا يوجد موضوع للنقاش

    إذا جاء أحد يزعم أن الزنا مباح أو الصلاة أو الحجاب ليسا بفرض, لا حاجة لأن أسمع تأويلاته للآيات وخزعبلاته حتى أناقشه فيها
    التفسير له قواعد وأحكام وليس فوضى لكل من هب ودب بلا ضابط ولا رابط
    وهذه التخاريف لن تلقى صدى بين المسلمين بفضل الله

    لا تزال طائفة من أمتي ظاهرين على الحق . لا يضرهم من خذلهم . حتى يأتي أمر الله وهم كذلك

    ردحذف
  21. أستاذ سائر وراء القطيع إلى الجنة
    كلامك

    إنه من يعش منكم بعدي فسيرى اختلافا كثيرا ، فعليكم بسنتي وسنة الخلفاء المهديين الراشدين تمسكوا بها ، وعضوا عليها بالنواجذ
    ___________________
    حديث موضوع


    وقال النبي عليه الصلاة والسلام : لا تجتمع أمتي على ضلالة
    _‫_‫_‫_‫_‫_‫_‫_‫_‫_‫_‫_‫_‫_‫_‫_‫_‫_‫_‫_
    تم الرد عليه في المقال

    فمن يدعي أن الأمة كلها كانت على باطل وأنه جاء أخيرا يصحح خطأ المتقدمين والمتأخرين بدعوى الفكر
    ___________________
    تم الرد عليه في المقال

    إذا جاء أحد يزعم أن الزنا مباح أو الصلاة أو الحجاب ليسا بفرض, لا حاجة لأن أسمع تأويلاته للآيات وخزعبلاته حتى أناقشه فيها
    __________________
    إن لم تسمع فلن تفهم ، وإن لم تفهم فلن تستطيع الرد


    التفسير له قواعد وأحكام وليس فوضى لكل من هب ودب بلا ضابط ولا رابط
    __________________
    وأين في مقالي لم أطبق هذه القواعد والأحكام؟

    وهذه التخاريف لن تلقى صدى بين المسلمين بفضل الله
    __________________
    أرجو توضيح لماذا هي تخاريف. أما بالنسبة للصدي فالحق يعلو ولا يعلي عليه. فإن كنت علي خطأ فهو كما تقول

    لا تزال طائفة من أمتي ظاهرين على الحق . لا يضرهم من خذلهم . حتى يأتي أمر الله وهم كذلك
    ___________________
    وما علاقة هذا الحديث بموضوعنا؟

    أهلاً بك ، ولكني لا أري في تعليقك أي علاقة مباشرة أو تفنيد لمحتوي المقال

    ردحذف
  22. أبن متناكة خول ... جتكم القرف مليتم البلد

    ردحذف
  23. أستاذ غير معرف
    شكراً لردك الفقهي المفحم

    ردحذف
  24. هل موضوعك يدعو النساء المحتجبات إلى خلعه ؟
    أم يطمئن الغير محجبات من أنهن لسنا آثمات ؟
    ثم لو أن أمرأة أصرت على لبس الحجاب ستكون آثمة ؟
    أم ستكون لها الحرية فى أن تلبس ماتشاء ؟

    أرجو الإجابة عن كل سؤال على حده

    كم أنت عاقل يارجل وكم يؤلمك أن توضع الأمور فى غير محلها ، دعنى أسجل إعجابى بهذا

    يمكنك الأن أن تجاوب على أسئلتى وهاأنا وضعتها فى مكانها الصحيح

    للمرة الثانية أقول لك أنك لا تتكلم من منطلق فقهى حتى أناظرك


    تحياتى

    ردحذف
  25. أهلاً بك:
    كلامك

    هل موضوعك يدعو النساء المحتجبات إلى خلعه ؟
    _____________________________
    لأ

    أم يطمئن الغير محجبات من أنهن لسنا آثمات ؟
    _____________________________
    لأ

    ثم لو أن أمرأة أصرت على لبس الحجاب ستكون آثمة ؟
    _‫_‫_‫_‫_‫_‫_‫_‫_‫_‫_‫_‫_‫_‫_‫_‫_‫_‫_‫_‫_‫_‫_‫_‫_‫_
    لأ

    أم ستكون لها الحرية فى أن تلبس ماتشاء ؟
    _____________________________
    نعم

    المقال يقول ما يقول المقال ، لا داعي لتقويله ما ليس فيه. أما بالنسبة لقولك " أنك لا تتكلم من منطلق فقهى حتى أناظرك" فهذا رأيك ، وكم من شخص قرأ مقالي هذا وحاول أن يرد عليه ، وحتي اليوم لم ينجح أحد. انا لا أقول هذا تشفياً ولكن كان غرضي أن أغطي جميع النقاط المحتملة في المقال ولا أترك لأحد منفذاً يدخل منه ، وأعتقد أني نجحت في هذا. كل من يقرأ لا يرد ويتحجج بمثل كلامك.‫
    شكراً لمرورك ، هل قرأت المقال الجديد عن تعدد الزوجات؟

    ردحذف
  26. هون عليك أخى ،لماذا تعصبت هكذا؟

    راجع إجاباتك وسترى تناقضاً صارخاً واضحاً ، يضعك فى شبهة ، ويفقدك مصداقيتك ، لماذا ؟ ، لأنك تعتمد أساساً على إعطاء الحرية للأخرين وليس من قبيل الواجب والمباح والحرام والمستحب والمكروه ، فلو بينت لنا هل الحجاب أى من هؤلاء سنكون شاكرين ، ثم كيف تكتب مقالاً تبين فيه عدم مشروعية الحجاب ولا تدعو النساء إلى خلعه ، فإما أن تكون لا يهمك الأمر ، أو أنك كما قلت متبع لقانون حرية الرأى وليس لقانون القراءن ، ثم إما أن يكون المحجبات آثمات أو أن السافرات آثمات ، لا يوجد أكثر من حق ، ومستحيل أن يكون نقيضين على صواب

    وطالما أن المحجبة ليست آثمة فلماذا هذا العبث من الأساس ، ولكنك كما قلت فإن المحجبة والسافرة لسنا آثمات إذا كلامك غير مترابط وغير شرعى وغير منطقى وغير فقهى


    ولو أن الحجاب ليس من الإسلام فإذا المحجبة تكون مبتدعة هل تثبت عليها هذا أم تنفيه


    الرد على كلامك الأخير
    لا تكن مغروراً وربما وجب عليك أن تقرأ التنويه أسفله

    تريد أن تصرفنى عن الموضوع وليس لك الحق فى ذلك ، إذا لم ترد تكملة النقاش فقل وسأنصرف عن المدونة دون رجعة وهذا وعد


    تحياتى

    ردحذف
  27. سيدي الفاضل
    لم أتعصب ، ولكن كلامك لا يرد علي المقال في شييء بل هو مجرد سفسطة لا تمت للتحليل بالمقال بصلة ، فأنت كمن ترك لب الموضوع ويتحدث في الهوامش. السؤال بسيط: ما هو زي المرأة المشرع لها في الإسلام؟ الإجابة هي ما في المقال وأنت لم تنفي أي من نقاطه.‫

    كلامك:
    لأنك تعتمد أساساً على إعطاء الحرية للأخرين
    _________________________
    لا علاقة لهذا بالموضوع ، الموضوع قراءة في مصادر الإسلام للإجابة علي سؤال محدد ، ماذا شرع الله للمراة في زيها؟

    كيف تكتب مقالاً تبين فيه عدم مشروعية الحجاب ولا تدعو النساء إلى خلعه
    ____________________
    لا تناقض. كل شخص يفعل ما يراه مناسباً له أو لها ، لا شان لي بمن يلبس ماذا. الموضوع مثله مثل كل مواضيع المدونة عبارة عن قراءة في الإسلام.

    إما أن يكون المحجبات آثمات أو أن السافرات آثمات ، لا يوجد أكثر من حق ، ومستحيل أن يكون نقيضين على صواب
    ______________
    لو الحجاب فرض فغير المحجبة مخطئة ، لو الحجاب ليس فرض فالمحجبة ليست مخطئة ، بمنتهي البساطة. لأن الزيادة ليست خطأ ، ولكن مجرد مغالاة.‫

    وطالما أن المحجبة ليست آثمة فلماذا هذا العبث من الأساس
    ___________
    لا يوجد عبث بل هو قراءة في الدين. يهمني أن أفهم ديني.‫

    تريد أن تصرفنى عن الموضوع وليس لك الحق فى ذلك
    ___________________

    شوف سيدي الفاضل ، المقال له أدلته وبراهينه ، وسيادتك لم تتطرق إلي أي منها. الموضوع بسيط إذا كان كلامي خطأ فأرجو أن تشير إلي مواضع الخطأ تحديداً. هل معاني المفردات خاطئة؟ هل الأيات غير صحيحة؟ هل هناك ذكراً لأمر إلهي بتغطية الرأس صراحة أغفلته؟
    ماعدا ذلك فهو سفسطة لا معني لها.

    ردحذف
  28. سائر وراء القطيع إلى الجنة بإذن الله2 يوليو، 2010 1:27 م

    الأحاديث ليست موضوعة وموقفك من أحاديث الآحاد غير مهم ولا يغير شيئا فقد بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم معاذ بن جبل لأهل اليمن يعلمهم الدين والعقيدة بخبر آحاد ثم إن ليست كل السنة في البخاري ومسلم فقط وشروط البخارى ومسلم صعبة وتضيق الكثير لذلك فهم أصح كتب بعد القرآن لكنهم ليسوا كل السنة

    كما قلت سابقا, الحجاب فرض بإجماع الأمة مثل الصلاة والصيام ولم يخرج أحد من العلماء على هذا الإجماع وأعني علماء أهل السنة والجماعة أما الفرق الضالة التي تخالف في الأصول فلا اعتبار لهم وكلامهم مردود فلا يقولن قائل أنه لا يوجد إجماع على فرضية أو كيفية الصلاة لأن هناك فرقة منحرفة منكرة للسنة تخالف فيه
    والحوار مع هؤلاء ينبغي أن يكون في الأصول وليس الفروع, لذلك الحوار معك في فرضية الحجاب هو نوع من العبث لأنك تقفز إلى نتائج مبنية على مقدمات خاطئة بدون مناقشة هذه المقدمات وبهذه الحيلة تلبس على العوام دينهم مثل كل أهل الباطل

    ردحذف
  29. أستاذ سائر وراء القطيع إلى الجنة بإذن الله
    أهلاً بك

    الأحاديث ليست موضوعة
    ___________________
    إتفق علماء السنة أن حديث المعراج موضوع


    موقفك من أحاديث الآحاد غير مهم ولا يغير شيئا فقد بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم معاذ بن جبل لأهل اليمن يعلمهم الدين والعقيدة بخبر آحاد
    _______________________
    إرسال شخص في حياة الرسول لينقل رسالة أو يعلم ناس شيء ، وكتابة حديث بعد مائتي عام مستند علي سلسلة طويلة من العنعنة كلها أحاد شيء أخر. مثال معاذ بن جبل مثال ضعيف ولا يستشهد به عالم حقيقي ، مع إحترامي.

    الحجاب فرض بإجماع الأمة
    _______________________
    تمت الإجابة علي هذه النقطة بالمقال ، حضرتك قريته؟

    الفرق الضالة
    ______________-
    تصنيفك للناس في حد ذاته تكفير ، وأنا لا أعلق علي التكفير. ربنا يهديك

    كلامهم مردود
    ___________
    إتفضل رد. أين الأخطاء في مقالي؟

    بدون مناقشة هذه المقدمات
    ________________________
    حضرتك لو قرأت باقي مقالات المدونة ستجد أنه تمت مناقشة الأصول بالفعل.‫

    أهلاً بك

    ردحذف
  30. حسبنا الله ونعم الوكيل
    تتدعون العلم والعلم منكم براء
    لااقول لك ياجاهل انظر تفاسير بن كثير والجلالين وقول بن عباس فى ماذكرت من محكم التنزيل
    ولكن اقول لك انظر للتطبيق والتفسير العلمى والعملى من جانب النبى وصاحبته وامهات المؤمنين
    اتستهينوا بكتاب الله حتى تنشروا تلك الصورة التى باعلى الصفحة والله حرام عليكم صدق الحبيب عندما حذرنا من دعاة من جلدتنا ينطقون بلساننا ويقرئون قرانناولكن هم الشياطين دعاة على ابواب جهنم
    الحق فى كلامهم والحق منهم براء
    ماانامن عامة القوم انا من طلبة كلية العلم والنور والتنوير الحقيقى كلية الشريعة والقانون

    ردحذف
  31. أستاذ غير معرف
    أهلاً بك ، ولكن من الواضح إن سيادتك لم تقرأ المقال وترد علي الصورة فقط. إذا كنت قرأت لعلمت ان كل ما تقوله لا ينطبق علي محتوي المقال. أما تلويحك بدراستك فمعذرة ، لا قيمة له بلا حجة أو برهان تعضض به رأيك

    ردحذف
  32. مقالة جميلة فى زمن قبيح
    كلام عاقل لأغلبية جهلاء

    ردحذف
  33. اعتقد ان فى هذا كفاية فى الرد على حضرتك
    وبيان الاخطاء المنهجية فى كلامك
    http://www.facebook.com/notes.php?id=1564473572&notes_tab=app_2347471856#!/note.php?note_id=412177894554
    اتمنى ردا علميا شافيا وليس مجرد قفز بين الفقرات للتهويش
    مع تحياتى

    ردحذف
  34. أستاذ أيمن رضوان ، من ليسوا علي قائمتك علي الفيسبوك لا يستطيعون رؤية محتوي النوت

    ردحذف
  35. كنت اتمني أن تضع موضوعك في مكان عام يستطيع قراء المدونة رؤيته وليس انا فقط. أما بالنسبة للرد فكما أخبرتك علي الفيسبوك فهو قريب

    ردحذف
  36. انا مندهش لحجم الهجوم الهائل على مقالك ياSA Neb و اعتقد انه ليس من بين هؤلاء بنت او امراة و هدا شئ يدعو الى دهشة و تسآل اعظم
    أنا فعلا سعيد انه مازال فى بلدنا اشخاص ادكياء مبدعين مثلك
    مقالك و اداءك في الرد على المتسانلين و المتهجمين مادة يجب ان تدرس
    سوف ارسل مقالك هدا لعدد كبير من الناس و ؤاكد لك انه سيصل الى اعداد اكثر و اكثر من القارئين
    أشكرك من كل قلبى

    شريف

    ردحذف
  37. أهلاً بك أستاذ شريف وأشكر ثقتك الغالية ، أوجه عناية سيادتكم لرد الأستاذ أيمن رضوان علي مقالي هذا وتعليقي علي الرد
    http://muslims-however.blogspot.com/2010/09/blog-post_990.html
    إذا كنت علي الفيسبوك أرجو أن تضيفني
    http://www.facebook.com/profile.php?id=100000870632471

    ردحذف
  38. تم إضافة ملحق قصير علي المقال

    ردحذف
  39. http://www.taghribnews.ir/vdcfy1dy.w6dj1aikiw.html

    حذر الدكتور أحمد الطيب رئيس جامعة الأزهر الطالبات من ارتداء النقاب داخل المدينة الجامعية وأثناء أداء الامتحانات لأن جامعة الأزهر مؤسسة تعليمية وليست مجالا للصراعات الفكرية.

    وقال خلال حوار صريح مع طالبات الجامعة اننا جميع لسنا ضد النقاب ولا نستطيع ان نقول بإنه حرام أو مكروه ولكنه مباح وهذا ما أقرته الشريعة الإسلامية والمذاهب الفقهية باعتباره عادة من العادات مثل الزي العربي القديم. وأوضح أن الحجاب هو الفريضة

    وأوضح أن الحجاب هو الفريضة

    شيخ الازهر الدكتور احمد الطيب اوضح ان الحجاب هو الفريضه فبمن اصدق الان حضرتك يا استاذ سا نب ام شيخ الازهر ؟ ولم استطع دخول فى تفاصيل مناقشه موضوعك لانى لست اهل لذلك لكنى اخد ممن هو اكثر منى علما واعتقد ان دكتور احمد الطيب اكثر منك علما

    ردحذف
  40. بجد احييك ..انت قريت افكارى بشكل مدهش ولو انك حرقتلى كده تدوينة ان شاء الله هنزلها قريب ..لما انزلها احب اقرا تعليقك عليها ان شاء الله :)

    ردحذف
  41. شفت الفيديو ده؟ عجبنى قوى فرفعته على مدونتى

    http://reeeshkalam.blogspot.com/2010/11/blog-post_06.html

    ردحذف
  42. أخر أيام الخريف ، أعتذر لحرق مقالك :-) وأهلاً بك في مدونتنا المتواضعة.‫

    أستاذ غير معرف ، شكراً لزيارتك. قولك
    من اصدق الان حضرتك يا استاذ سا نب ام شيخ الازهر
    **************
    تدرس كل الرأيين وتصدق من حجته أقوي.‫

    لم استطع دخول فى تفاصيل مناقشه موضوعك لانى لست اهل لذلك لكنى اخد ممن هو اكثر منى علما واعتقد ان دكتور احمد الطيب اكثر منك علما
    **************
    الحجة وليس الأشخاص يا عزيزي ، الحجة وليس الأشخاص. اما كون الدكتور أحمد الطيب أكثر مني علماً فأنت لا تعرف ذلك لأنك لا تعرف من أنا. دكتور أحمد الطيب استاذ كبير وأنا أحترمه وأجله ، ولكنه مخطيء في قوله أن الحجاب فرض.
    شرفتنا ونتمني قراءتك لباقي مقالات المدونة

    ردحذف
  43. أخر أيام الخريف
    فعلاً ڤيديو معبر ، أشكرك علي لفت نظري إليه. هل سيادتك علي الفيسبوك؟ برجاء إضافتي.‫

    ردحذف
  44. سانب ...

    أعتذر عن الإضافة على الفيس بوك لأن حسابى شخصى أضيف عليه قلة من الأصدقاء , و لكن يمكننا التواصل عن طريق صفحة مدونتى على الفيس بوك و انا اكتب بها نفس الروابط و ال "ستيتس " التى ادرجها بحسابى الشخصى

    http://www.facebook.com/pages/brh-alshbabyk/326569444863


    كما يمكننا التواصل على تويتر لو أن لك حساباً هناك. عموماً روابط صفحاتى على كل المواقع التى اشترك بها فى الشريط المتحرك اسفل عنوان مدونتى .

    تحياتى :)

    ردحذف
  45. رأي معقول، و لكن ايضا عملا بالاعراف السائدة فإن عدم ارتداء الحجاب ينظر اليه كدليل على عدم الالتزام ..

    اكيد الحشمة العامة افضل من غطاء رأس بدون حشمة

    ردحذف
  46. م/ إيهاب الشرقاوي24 نوفمبر، 2010 8:17 م

    سا نب الخفي أو المدسوس أو ......
    يا من تدعو للسفسطة والجدال ومن ثم الكفر

    ((( الإسلام وجد العرب يرتدون أغطية للرؤوس فذكرها في الأيات‫ )))
    ----------------------------------
    هل تعلم أو تعقل ما تقول؟؟؟
    -- كيف تقول الإسلام وجد؟؟ إن القرآن الكريم أنزله الله جل وعلا ولا يخفى على الله شيئاً، فالأحكام التي فرضها الله لم تكن تبعاً لقولك أن الله وجد،
    ***************************************************************************
    ((( ‫يا أيها النبي قل لأزواجك وبناتك ونساء المؤمنين يدنين عليهن من جلابيبهن ذلك أدنى أن يعرفن فلا يؤذين وكان الله غفورا رحيما
    وفي هذا السياق يرجح أن الإدناء هو تقريب الجلباب من الأرض‫. وكلمة ‫"‫عليهن‫"‫ تفيد التغطية‫.‫‫ ومن هنا يتضح أن معني الأية هو‫: قل لأزواجك وبناتك ونساء المؤمنين أن يقربن أرديتهن من الأرض‫‫.‫ وورود كلمة ‫"‫عليهن‫"‫ يحض علي تغطية جسم المرأة بدون تحديد القدر المطلوب، تاركاً هذا لتقديرها.‫ )))
    ----------------------------------
    -- هل تناقض نفسك؟؟
    الإدناء هو تقريب الجلباب من الأرض ثم تقول دون تحديد القدر المطلوب تاركاً هذا لتقديرها
    ***************************************************************************
    ((( س‫:‫ إنت مين علشان تتكلم عن الحجاب‫؟ ماهي دراستك‫؟ ماهو علمك‫؟ علي يد من درست‫؟
    ج‫: أنا سانب‫.‫ دراستي وشهاداتي وشخصيتي الحقيقية لا تهمك في شيء ‫، الرجال يعرفون بالحق ولا يعرف الحق بالرجال‫.‫ ناقش حجتي ولا تناقش شخصي‫. )))
    ----------------------------------
    ما هذا الإزدواج في شخصيتك؟؟ إذ على أي أساس تستشهد بشيوخ وعلماء ومفكرين وتتحدث عنهم لكي تقنعنا وتقول أن دراستك وشهادتك وشخصيتك الحقيقية لا تهم!! طالما الأمر مفتوح لكل من هب ودب مثلك أن يتحدث، إذن لا يصح أن تكون نكرة وتناقش فروض الله وتفند آيات القرآن الكريم وكلام الله عز وجل.
    ***************************************************************************
    ((( س‫: ألا يدل وجوب إرتداء المرأة لغطاء الرأس في الصلاة أن شعرها عورة يجب تغطيته‫؟
    ج‫: إذا كان وجوب إرتداء المرأة لغطاء الرأس في الصلاة حجة علي وجوبه في غيرها لكان إرتداء الرجل لملابس الإحرام فرضاً عليه في غير الحج‫.‫ بل ولكان فرضاً علينا جميعاً الحفاظ علي الوضوء ليلاً ونهاراً‫ )))
    ----------------------------------
    مين قالك كدة؟؟ الصحيح أن الملبس الذي يمكن أن تقف به بين يدي الله هو الذي يجب أن تكون به دائماً وأن يكون هو ملبسك المعتاد، فلا يصح أن تغطي المرأة كامل جسدها وشعرها وهي واقفة بين يدي الله تصلي وعلى هذا الأساس يتحدد ملبس المرأة المسلمة ولا يكون ملبسها المعتاد أقل من ذلك، وكاشف لأي جزء من أجزاء جسدها، ولكن الإحرام وضع مختلف للرجل، فتسمى ملابس الإحرام، وقد جعلت للحج فقط وليس لغيره.
    ***************************************************************************
    النتيجة كما قالها لك أحد الأخوة: أنت تقفز إلى نتائج مبنية على مقدمات خاطئة بدون مناقشة هذه المقدمات وبهذه الحيلة تلبس على العوام دينهم مثل كل أهل الباطل

    عموماً ربنا يهديك أو يرحمك أو يرحمنا من أمثالك وأنا عارف ردك مقدماً عشان هتفضل تلف وتدور في كلامك وهو عبارة عن سفسطة ولف ودوران مالوش آخر ومش مستني شكرك ولا مستني أهلاً، لأنك مش هتشكر واحد بيشتمك، وأنا يا سيدي بالبلدي بشتمك

    ردحذف
  47. أهلاً بك يا باشمهندس إيهاب ، منورنا

    ردحذف
  48. لي رجاء أرجو الأخذ به رجاء وليس أمرا..
    رجاء تغيير الصورة الرئيسية للمدونة.. الصوره لبنت في حضن واحد فلو كانت قناعاتكم أن الحجاب غير فرض فلا أعتقد أنكم تختلفون في أن صورة الفتاة نائمة على رجل أو بطن رجل آخر فيها شىء من عدم الحشمة..

    و تركيب صورة القران في يدها لا يغير من هذا الأمر شيئا..و ظني أنني قد أمس قدسية المصحف بوضعه في تلك الصورة وقد نختلف في ذلك..

    ما أنا متأكد منه هو نيتكم الطيبة في كل ذلك..
    لكم مني جزيل الشكر.

    ردحذف
  49. أستاذ محمد رشيدي : رجاء إيفادنا بنص قرأني أو سنة يوضح ماهو الخطأ في هذه الصورة.‫
    أهلاً بك

    ردحذف
  50. "‫أدني أن يعرفن فلايؤذين‫"‫ ما قولك في يعرفن لماذا لم تتكلم عنها تخطيتها عمدا فهل لك رد ولماذا تترك أراء الصحابة وتتجه الى أقوال آخرون والصحابة هم العدول حتى في معاني اللغة العربية تنحاز الى ما تهوى وهذا هو الفارق بين العالم ومن يقول برأيه واعلم أنك على خطأ حتى يثبت عكس ذلك وحينها سيكون وزر من اتبعك عليك فاتق الله فيما تقول حتى لا تكون سبب فتنة واعلم أن قبلك رجالا قالوا مثل قولك وتابوا على فراش الموت فان الموضوع شائك جدا فالراقصة والسافرة والمتبرجة ستتعلق بك يوم القيامة أنت من فتني عن ديني وستتبرأ أنت منها قولا أما جزاءا فالله معك

    ردحذف
  51. الرضا والنور
    معك حق ‫، سأعدل المقال‫.‫ كلمة يعرفن من ‫"‫عرف‫"‫ أي ‫"‫نشد‫"‫ و‫"‫لحق‫"‫ و‫"‫تابع‫"‫ ‫، أي أن المقصود أن ينشدن ويطاردن فيؤذين ‫، والمعني يؤكد المكتوب بالمقال عن علاقة الأية بالتحرش الجنسي‫.‫
    شكراً للفت نظري

    أما بخصوص عدل الصحابة فأنا لا أري ذلك لأنه يحتاج إلي دليل‫.‫ لمزيد من التفصيل أنظر مقالي ‫"‫إعمال العقول في فهم الأصول‫"‫ ومقال د‫.‫ محمد طه عن الصحابي عبد الله بن عباس‫ هنا بالمدونة.‫ وأنظر أيضاً المقال
    http://www.balagh.com/mosoa/hadith/ep0ob7yu.htm

    ردحذف
  52. تم التعديل ‫، شكراً مرة أخري‫.‫

    ردحذف
  53. عندي سؤال هل وضع حرباط حول الشعر الذي يزيد من حجم الرأس قليلا حرام وهل ينطبق عليه الحديث رؤوسهن كأسنمه البخت

    ردحذف
  54. أستاذ سانب
    أسجل شكري و تقديري لك و للمستنيرين اللذين اهتديت إليهم بفضل حواري معك منذ شهور حول الحجاب و فرضيته ولم يخفى عليك أنني كنت مقتنعة بفرضية الحجاب كما كنت مقتنعة بالعديد من الأحكام التي قالوا عنها أنها شرع الله وكانت سببا في هروبي من الحوار مع أصدقائي من الديانات و الثقافات الأخرى لما فيها من لمحة غير انسانية كما تعلم.. بل و استوحاشي من الدين ككل بالرغم من حبي و توحيدي لله!
    سؤالي لحضرتك حول ( ذلك أدنى أن يعرفن فيؤذين )
    فكما فهمته من الإدناء أنه التقريب وبالتالي سيكون المقصود أن إدناء الجلابيب سيجعلهن (أقرب) لأن يعرفوا فلا يؤذيهن أحد!
    أرجو التوضيح و أكرر شكري

    ردحذف
    الردود
    1. السلام عليكم ألا يعتبر شعر المرأة زينة ؟ وخاصةً أنه يوجد مراكز تعتني بتزيين الشعر

      حذف
  55. فى شئ غريب كل شويه تم التعديل ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    يعنى انت من اين اتيت بالتفسير وبالاستشهاد بالعلماء وبعدين فى واحد صورته فى مقالك اللى اسمه البنا
    يعارض الاخلاق بشكل غريب وليس الاسلام لانه لايقدر على ذلك حتى الاعلامى عمرو الليثى قاله انت ديوث

    ردحذف
  56. شكرا جدا جدا على هذا الموضوع الرائع، فلقد غطيت فيه قضية جدلية بالفعل!!!

    شكرا لك، و ننتظرك في إبداعاتك القادمة بإذن الله

    ردحذف
  57. عزيزي سانب هناك بضعة امور اود تبينها من حضرتك الاولى هي ان الخمار كان متعارفا عليه قبل الاسلام و بعده هو غطاء الرأس أي مثل كرسي مثلا معروف انه مكان للجلوس فهكذا كان الوضع نفسه بالنسبة للخمار و اذا فتحت معاجم اللغة العربية ستجد ما اقوله بالضبط و انا نفسي تحققت من الامر لذلك فإن الله لن ينزل شيء غير معروف بالنسبة للناس و هذه هي اهم نقطة بالنسبة للذين يحتجون بالحجاب و انا اريد ان اعرف الحق و اقتنع به و ايضا ما تفسير الحديث الصحيح التالي : (لا يقبل الله صلاة حائض إلا بخمار )علما اني تاكدت منه ايضا و هو صحيح ...... أرجو الرد

    ردحذف
  58. لو سمحت انت من اين تأتي بمعاني المفردات ليس تكذيبا لك و لا تأخذها بشكل شخصي لكن معنى الخمار في كل المعاجم العربية و معروف عند العرب أنه غطاء الرأس و أتحداك أن تبحث و تجد عكس ما أقول مع إخباري بأي معجم بحثت ؟؟؟؟؟ ارجو الرد بسرعو و لماذا لا تظهر تعليقاتي ؟

    ردحذف
  59. تالاتلالالل

    ردحذف
  60. انا نفسي اللي غير معرف اللي سألتك عن تفسير الخمار في تعليقين سابقين لكنني فهمت ما تقصد و بارك الله جهودك و فعلا بحث رائع و احترم جدا وجهة نظرك ان نقتنع بالدين و نفهمه و لا نسير وراء قطيع .... جزاك الله الف خير و رزقنا الله الهدى و الصلاح
    تقبل مروي

    ردحذف
  61. اريد ان اعرف فقط اذا كان الحجاب ليس واجبا فلماذا ذكر محارم المرأة التي تبدي زينتها لهم ؟

    ردحذف
  62. اذا كان الحجاب ليس فريضة فماذا ذكر محارم المرأة الذين تبدي المرأة زينتها لهم

    ردحذف
  63. الصورة اعلاه تغني على اي تعليق

    ردحذف
  64. حديث "عضوا عليها بالنواجذ" حديث صحيح .. أرجو مراجعته ..
    بالنسبة للحجاب فإني أدعو الله ان يهدنا جميعا إلى الحق ..
    ولكني لا اعتقد أن هذا البحث ذا فائدة من الأساس .. فالحجاب إن لم تره فرضا فأنت تتفق معي على انه فضل، لأنه طريق مؤدي للاحتشام (ما هو رايك في الاحتشام؟ هل تراه واجبا؟) والأولى هو حث العامة على الفضل وليس تبيان سوءه إن لم يكن واجبا.. فإن كان حديثك حديث حقوق .. فحق المرأة في كشف شعرها هو أدنى الحقوق وأقلها أهمية .. فالاولى ان تبحث في حق ينفع المرأة حقا .. وإن كان نقدك للمشايخ في تعنيفهم الشديد وهوسهم بالشكل والظاهر دون المضمون والمقصد، فبحديثك هذا لم تختلف كثيرا عنهم .. إما إن كان حديثك بغرض الحق والله إن الجماعة لأحق ان تتبع في خطأ على ان تتفرق في صواب، أنظر قول الله تعالى على لسان هارون أخ موسى حين ذهب للقاء ربه وعاد فوجدهم قد عبدوا العجل " قال يا هارون ما منعك إذ رأيتهم ضلوا ( 92 ) ألا تتبعن أفعصيت أمري ( 93 ) قال يا ابن أم لا تأخذ بلحيتي ولا برأسي إني خشيت أن تقول فرقت بين بني إسرائيل ولم ترقب قولي " صدق الله العظيم . فخاف نبي الله من فعل فيه فرقه حتى بعد ان كفروا .. فما الداعي لطلب الفرقة في الفضل ؟؟ فإن امتنا تتنازعها الفرقة من كل جانب ولا أظنه يجوز زيادة التفريق في الصغائر .. أما عن كثرة تكرارك لأن اتباع اجماع الامة يشبه القطيع فهو قول حق أريد به باطل .. فان أنت استطعت أن تمنطق الحجج والدلائل لما كان صائبا وما لم يكن فغيرك لا يملك ما تملك .. وإن كان الله قد انعم الله عليك بنعمة العقل فاعلم ان العامة لا يقدرون عليها .. ويلزمهم الاتباع ..كما أن عقلك ليس مفيد لهذه الدرجة في تلك الامور لأن حكمة الصواب والخطا والخير والشر .. ليست بالأمور العقلية التي تؤخذ بالمنطق .. قد يكون هذا صحيحا مع المقاصد ولكن بشكل سلبي .. أما اوامر الله فانظر للامر الذي أنزل ادم من الجنة بحكمة الله وقدره .. امره الله الا ياكل من شجرة .. وما الضرر في الأكل من شجرة وما الخطأ في الاكل من شجرة .. إنما الضرر والخطأ يقاسان باتفاقهما مع أمر الله ولا غير هذا ..
    أمر آخر .. حديث الرسول ص .. "حدثنا محمد بن عبد الله بن نمير الهمداني حدثنا أبي حدثنا زكرياء عن الشعبي عن النعمان بن بشير قال سمعته يقول سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول وأهوى النعمان بإصبعيه إلى أذنيه إن الحلال بين وإن الحرام بين وبينهما مشتبهات لا يعلمهن كثير من الناس فمن اتقى الشبهات استبرأ لدينه وعرضه ومن وقع في الشبهات وقع في الحرام كالراعي يرعى حول الحمى يوشك أن يرتع فيه ألا وإن لكل ملك حمى ألا وإن حمى الله محارمه ألا وإن في الجسد مضغة إذا صلحت صلح الجسد كله وإذا فسدت فسد الجسد كله ألا وهي القلب" .. لن أقول أن الحجاب فرض ولكني أقول أنه امر من المتشابهات .. فكن ممن يتقون الله واصمت عن الفتوى خوفا من أن الخطأ والمسئولية ..
    أنصحك لوجه الله .. لو وقفت بين يدي الله تحدثه عن خير استعملت فيه عقلك .. فليكن خيرا يفيد الناس ..
    اللهم يسر امورنا واهدنا جميعا .. السلام عليكم

    ردحذف
  65. انا هندي مشكله وهي ان اهلي يريدوني ان اكون محجبه ولاكن انا لااريد هذا وحاولت ان اقنعهم ولاكن لا سبيل اعمل ايه ولله حرام

    ردحذف
    الردود
    1. سيدتي ‫، هذا السؤال نسمعه كثيراً والإجابة تتوقف عليكي أنتي.‫ هناك من النساء من هن قادرات علي الدخول في هذا النوع من الصراع وهناك من لا يقدر‫.‫ إفعلي ما ترين أنك قادرة عليه من وازع من ضميرك وفهمك للأمور

      حذف
  66. مرحبا أود أن أشكر صاحب هذا المقال الذي قام بجهد و أحييه على قدرته في التأمل و البحت في جميع الآراء و القيام بخلاصة منطقية و أود أن أوجه لك بعض الأسئلة متمنية أن تشاركني بآرائك
    ما رأيك في الذين يقولون أن الخمار دكر لكي نتركه علينا لأن الله لم يقل بالتخلي عنه و الآية تعني تغيير شكله أي تركه و الإتيان به إلى الأمام ليكون لاصقا على الصدر؟
    هل خمرهن هن تعني أن الخمر موجودة على رأسنا أصلا أي أمرنا بها في عدم إبداء الزينة لأن النص نهي عن إبداء الزينة إلا ما ظهر منها و بعد دلك أتى لالنص على إحكام فتحات التياب أم تبيان أماكن التغطية التي جائت في حافة التياب و يمكن أن تظهر عند الحركة و هي التي دكرت في مقالك؟
    هل الضرب تعني إغلاق الطوق لكي لا يظهر ما يكون بداخله أم تغطية فتحة الصدر لأن الجيب لا تعني صدر الإنسان بل صدر شئ أي لبه أو قلبه و قيل الضرب على ليس أعلى أي الجيب فقط لكن لم نكن معهم لمعرفة شكل طوق قميصهم و لا أدري لمادا تم حصر الخمار بالرأس فقط و لا ندري حتى إن كان يغطي الشعر كاملا و الخمار فيه أنواع كالعمامة و كالإشارب المفتوح لالرأس و الصدر و الدي لا أفهمه هو حديت أن حفصة دخلت على عائشة رضي الله عنها تلبس خمارا يجف عنقها فقالت لها يضرب لالستر و شكل الخمار في الصلاة لقوله صلى الله عليه و سلم مختمرة يغطي الرأس و الأدنين و العنق و أعلى النحر مع أن في المعاجم لم يدكر شكل خمار هكدا و لا أفهم كيف تم تحديد لبسه و طول ملابس الصلاة آنداك مع أن النساء لم يكن يغطين أعناقهن
    و إن كان ممكن الإستشارة مع بعض العلماء الذين قرأت لهن و نصحتنا بقرائة مقالاتهم
    أستسمح عن أسئلتي الكتيرة و أشكرك فأنا أحب البحت و الكلام المنطقي و هذا جعلني أعجب بمقالك
    جزاكم الله خيرا

    ردحذف
    الردود
    1. أهلاً وسهلاً
      أعتقد أني أجبت في المقال علي معظم أسئلتك بالفعل ‫، أما حديث حفصة وعائشة فأوضح فقط أن كلاهما من أمهات المؤمنين وهن لهن أمراً خاصاً بالتحجب الكامل كما ذكرت بالمقال‫.‫

      حذف
  67. لو سمحت جاوب على رد golf لانو كلامو منطقي و انا بستنى اشوف شو رح يكون ردك و بعدين في البداية قلت انه بحثك موضوعي و لكنك في كل مرة احد علق مثل هذا التعليق تخرج عن الموضوع فاما ان الحجاب حلال او حرام و لا تقف بالنص هيا وحدة من الاتنتين و اذا لم تستطع انكار ان الحجاب فريضة فهذا لخوفك من قوة حجة الفريق الآخر الذي يقر بفرضيته !!!!!!

    ردحذف
    الردود
    1. الحجاب حلال ولا شك ولكن هذا لا يعني كونه فريضة‫.‫ أليس الفرق واضحاً‫؟

      حذف
    2. أما كلام جولف فأنا لا أري فيه ما يستدعي الرد فهو لم يصل إلي شيء له علاقة بمحتوي المقال‫.‫ فإذا كنت تراه منطقياً فهذا شأنك ولا يهمني كثيراً إقناعك أو إقناع غيرك‫.‫
      أهلاً وسهلاً

      حذف
  68. السلام عليكم من فضلكم ما هي شروط الجيب هل الخرق بين العنق و الكتف أو العنق و الوجه تعتبر جيوب؟ تم لم إفهم سبب النزول لأن النساء كن مستورات هل لأن عند الحركة كان يضهر صدورهن لدلك حت الله على إحكام إغلاق الطوق بتغطيته بخمار لكي لا يضهر الصدر و الضهر و الكتفين؟ وشكرا

    ردحذف
    الردود
    1. وعليكم السلام ‫، الإجابات علي أسئلتك بالمقال‫.‫ فقد قلت‫:
      جُيُوبِهِنَّ‫: الجَيْب هو كل ما كان بين شيئين ‫، وفي هذا السياق هو كل ما كان بين عضوين من أعضاء الجسم ‫، وقد فسره غالبية المفسرون بنحر الصدر أو عمومه ‫، وفي قولٍ أخر الصدر والرقبة‫.‫ وقيل أيضاً منطقة الجيوب بالملابس أي الصدر والبطن‫.‫ وقيل أن كل ما بين عضوين تشمل الصدر والإبط ومابين الفخذين‫.‫ نرجح نحن كل ما ذُكِر نظراً لعموم اللفظ‫.‫

      أما بخصوص أسباب النزول فقيل في ذلك‫ أن النساء كن يكشفن صدورهن قبل نزول الأية فيظهر الثدي من ثنايا الملابس فأمروا بالتغطية‫.‫

      حذف
  69. أجل لهذا أردت معرفة قول الذين يفسرون دلك بالعنق و الصدر لتكميل لبس الحجاب مع ترك الخمار المدكور على الرأس و الخمار لماذا في الصلاة يغطي العنق أيضا؟و شكرا

    ردحذف
    الردود
    1. بخصوص الصلاة فزي الصلاة للرجال والنساء هو مم تواتر عن أيام الرسول والمتواتر في ما أراه يحمل نفس قوة القرأن نفسه لأنه ثابت عندنا بالتواتر‫.‫
      والله أعلم‫.‫

      حذف
  70. جزاك الله كل خير علي اجتهادك وارانا واياك الحق ورزقنا اتباعه

    ردحذف
  71. يعني يا استاذ علماني كما قال الله عنكم الله وليس انا تؤمنون ببعض الكتاب وتكفرون ببعض تؤمنون بالصلاة والزكاة وتكفرون بالعفه والطهارة والحياء يقول الرسول صل الله عليه وسلم لكل دين خلق وخلق الاسلام الحياء وانا وانت نرى التي لاتلبس الحجاب كيف يكون مشيها في الطرقات تتقصوع كالحرباء تتباها بفخذيها ونهديها وعرها ومؤخرتها وكأن الله لم يخلق ملها وان الله خلقها لاغواء الرجال

    ردحذف
    الردود
    1. إذا كنت تظن حقا أن عكس الحجاب هو العري فأنت إنسان يفكر بنصفه السفلي ‫، فلا لوم علي المرأة ولكن اللوم كل اللوم عليك‫.‫
      عموماً أنت لم ترد علي أي من حجج المقال ولذا لا أفهم ما علاقة ما تقوله بمقالي‫؟

      حذف
  72. يا سيدي افترض انو الآيات تفسيرها زي ما حضرتك حكيت طيب ليش المسلمات على مر الزمان قاموا بهذا الفعل ؟ يعني شو هيدا ازا بدنا نشك بكل شي وصلنا بطلع كل ديننا محل للشك و السؤال بعد شوي رح تحكولنا الصلاة مانها فريضة !!!

    ردحذف
    الردود
    1. ليش المسلمات على مر الزمان قاموا بهذا الفعل
      ****************
      من قال لك هذا‫؟ التاريخ يؤكد أن ملابس النساء علي مر العصور كانت مرتبطة بمجتمعاتها وليس بما يسمي خطأ بالزي الشرعي‫.‫ عليك أن تدرس تاريخ الزي العربي‫.‫ ولا ننسي أيضاً أن الإماء كن عاريات الصدور علي مر العصور‫.‫ سأترك لك عملية البحث التاريخي لتري بنفسك‫.‫

      حذف
  73. لماذا ذكر الله محارم المرأة التي تكشف امامهم ان لم يكن الحجاب فريضة ؟؟؟!

    ردحذف
    الردود
    1. هذا يتوقف علي ما هو الذي سيكشف أمامهم‫.‫

      حذف
  74. لو سمحت عايزه اسال اسئله عشان انا قريب هقلع الحجاب
    هل فعلا ابن عباس قال الزينه الظاهره الوجه والكفين ولا هو اساسا منثبتش عليه ان هو قل كده وان صح اللى قاله طب ماهو عاش ايام الرسول فعارف باين التفسير الاقرب ولا ايه ياريت توضحلى النقطه ديه جدااا


    تانى حاجه انا قريت ان الخمار مكانش بيغطى الشعر كله كانت الضفيره والقصه بتبان ممكن حضرتك تجيبلى المصدر لانى قريته عن مؤلف بس انا عايزه مصدر تارخى اوى اى مصدر عشان اتاكد


    لو هكشف عن ذراعى كله ماهو كده تحت الابط هيبان والابط يعتر من الجيوب يبقى ازاى ممكن توضحلى برده الحكايه ديه


    ردحذف
    الردود
    1. سيدتي ‫، روي عن عبد الله إبن عباس روايتين ‫، األولي أنه قال الوجه والكفين ‫، والثانية أنه قال لا الوجه ولا كفين ولكن تقنع المرأة كاملها ولا يظهر منها إلا العين اليسري‫.‫ ولكن بغض النظر عن هذا ‫، إبن عباس وما روي عنه مجرد روايات ولا ترقي إلي مستوي القرأن ‫، وإبن عباس نفسه كشخص فيه قولان ‫، برجاء مراجعة‫:
      http://muslims-however.blogspot.com/2010/03/blog-post_25.html

      أما سؤالك عن الإبط فطبقاً لرأينا لا يصح أن يظهر ولذلك يتخذا ما يمنع ذلك‫، أما سؤالك عن الضفائرفلا نعلم له مرجعية مؤكدة‫.‫

      حذف
  75. عبدالغفور25 مايو، 2014 4:58 م

    اريد ان اقول لك اولا ان هذا موضوع مهم وان فتح المجال للنقاش في امور الفكر هو من يسنهض بامتنا وديننا الحنيف و لتعلم انني اتفق مع في كثير من الامور واختلف معك في كثير من الامور ايضا واريد ان اقول ان موضوع الحجاب يشبه كثيرا موضوع الصلاة فاذا انت لا تعترف بوجوب الحجاب الذي يعني عدم ابداء الزينة فانت لا تعترف بالصلاة بالمنطق كما تقول
    اما عن طريقة لبس الحجاب فهو مثل طريقة اداء الصلاة فاذا كنت لا تعترف بما كانت تفعله النساء في عهد النبي في لبس الحجاب فانت لا تعترف بما كان يفعله الصحابة في طريقة الصلاة يعني الواجب في الصلاة وليس المستحب
    واريد ان اقول لك ايضا اذا كان قصدك اعلاء كلمة الحق وتبين للناس بعض المفاهيم الخاطئة في الدين فالله يعينك ويقويك اما ان كان قصدك المهم مخالفة الدين واتباع اهوائك فلن ينفع معاك لا المنطق ولا الفكر لان منطقك اصلا يتعارض مع منطقك في كثير من الامور خاصة في موضوع السنة والله يهديك واعلم ان الله سوف يخزي كل من يعاديه ويحاربه في الدنيا والاخرة وينصر ايضا كل من ينصره
    اما بخصوص الصورة فانا اعلم ان منطقك يقول لك ان الحجاب غير واجب او ان طريقته ليس كما نعتقد نحن الذين علمنها من النساء في عهد النبي بل هو كما تعتقد انت
    اذن فلا فائدة من طلبك تغيرها
    واطلب من الله ان يهدينا ويهدي جميع المسلمين الي طريق الحق لانه هو طريق سعادة المسلم في الدنيا والاخرة وان الحق اذا كان صحيحا مهما كان مصدره وجب اتباعه

    ردحذف
  76. بسم الله الرحمن الرحيم ... صراحة وده رأى وانا مسلمه ولست بعالمة دين ... هو رأى لى فقط ... قد يساع الاخرين على البحث يشكل افضل يتلخص رأى فى النقاط التالية :
    1) الين الاسلامى يقسم من يدخل فيه الى مسلمين و أو ثم مؤمنين
    2) المسلم له تكليفات والمؤمن له تكليفات
    3)سورة النور وسورة الاحزاب يوجه الله سبحانه وتعالى ما يفرضه للمؤمنات و زوجات المؤمنين
    يعنى عادى جدا ممكن تكون واحده مسلمه وغير محجبه لانها لم تصل لدرجة الايمان ( والايمان هنا بكا القواعد والاحكام التى سنها الله سبحانه وتعالى ) فهذه المرآه هى مسامه ومحترمه وكل شئ لكن اذا دخل الايمان فلبها فمن المنطقى ان تلتزم بتكليفات المؤمنات ومن ضمنها وليست كلها الحجاب يعنى مثلا تلتزم بكل نداء فى القرآن والسنه للمؤمنات
    4) وقد تدعى المرآه انا مؤمنه وتلبس الحجاب وهذا فى رأى نفاق والمنافق اشد خطرا من الكافر .. ولكن قد تحب المرآه المسلمه ان تلبس الحجاب لانه مناسب لعرف وتقاليد المكان الذى تعيش فيه فيحفظ كرامتها ويجعلها غير ملفته ويريحها عند الاختلاط فكأنها امرت نفسها بالعرف ...وهنا نقول الاعمال بالنيات ... وهذا من المفترض الا يضير أحد فهى حره
    5) الحكم ان البس حجاب أو لا يعتمد على مدى قوه ودرجة ايمانى ونابع من ارادتى الخالصه ان ادخل فى زمرة المؤمنات ( وقالوا سمعنا وأطعنا ) وليس لأحد ان يحكم على أحد اطلاقا ..
    6) تفسر اللغه نفسها وده معروف فى تعليم اللغات ... لذلك اعتقد ان هناك لفظين ذكروا فى القرأن :
    1- الثياب
    2- الخمار
    اذن هناك فرق بين الاثنين ويظهر ذلك فى الاية الكريمه قوله تعالى " والقواعد من النساء اللاتي لا يرجون نكاحا فليس عليهن جناح أن يضعن ثيابهن غير متبرجات بزينة "
    ولم يقل يخلعن أو لا يضربن ... الدقه فى كلام الخالق المصور يضعن كما قال"يَضَعْنَ حَمْلَهُنَّ" ...
    ولكن قوله : ( وليضربن بخمرهن على جيوبهن ) يضربن مختلفه تعطى ايحاء شكل غطاء رأس ويضرب جزء منه على الصدر واستعمل ايضا لفظ يضربن فى قوله تعالى"(وَلَا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِنْ زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ)
    المشكله هنا ان فى ناس عايزه تقول ده فرض وفى ناس عايزه تقول ده مش فرض ... اختيار المرآه لو رأت انها آمنت و اقتنعت انها مؤمنه بالحجاب فيجب عليها لها احترام نفسها و لها منا كل الاحترام ولكن اذا لم تقتنع أو لم تصل بدرجة ايمانها لذلك فهى مسلمه محترمه برضه ايضا ولها منا كل الاحترام ..
    عارفين المشكله فين ان احنا سايبين أو متجاهلين الغش فى المجتمع بجميع طوائفه ونسيتا الحديث اللي بيقول من غشنا ليس منا ... يعنى ليس من المسلمين مش المؤمنين لأ المسلمين .. يعنى بصراحه اغلظ كتيييير من موضوع الحجاب .. وده اللى مفروض نركز عليه مش حجاب وغش فى المدارس والجامعات والشركات وأماكن العمل ... ده اللى أهم وده فعلا فساد فى الارض علشان كده قال ليس منا ...
    والله أعلم وأستغفر الله العظيم لو أخطأت .. وأعوذ بالله من السهو والخطأ

    ردحذف
  77. اشكرك جدا علي المقال الرائع و علي تشجيعك علي التفكير و اعمال العقل بدلا من السير وراء القطيع
    في الاسفل, بعض الروابط بها ارآء مماثلة حول نفس الموضوع لمن يرغب في الاستزادة:
    رأي فقهي – غطاء الشعر (الحجاب مجازا) ليس فريضة – لماذا؟؟
    http://civicegypt.org/?p=29890

    حقيقة الحجاب وحجية الحديث
    المستشار / محمد سعيد العشماوى
    http://www.alkalema.net/articl/haqiqat.htm

    ردحذف
  78. مجهود جيد ، ولكنك لم تكن مقنعا في موضوع الحجاب كما كنت مقنعا في موضوع حد الزنا بالرجم.
    بالتوفيق وجزاك الله خيرا

    ردحذف
  79. مجهود جيد ولكنك لم تكن مقنعا في موضوع الحجاب كما كنت مقنعا في موضوع حد الزنا بالرجم .
    بالتوفيق وجزاك الله خيرا.

    ردحذف
  80. - اين المعني اللغوي من معاجم اللغة و التاريخي من ادبيات الشعوب لكلمة الخمار , استنتاجك مبني علي مفهوم ناقص لمعني الخمار.
    - الحجاب متواتر من ايام الرسول مثل الصلاة لانه لباس يومي , كالصلاة اليومية المتواترة كفعل وليس حد من الحدود مثلا يمكن ان يراه بعض الناس ولا يراه البعض الاخر كالرجم للزاني.
    وبالمنطق لن تغير النساء المسلمات لباسهن المتواتر من ايام النبي بعدما يجمع البخاري ومسلم واحمد وغيرهم الحديث، خصوصا ان خلفاء المسلمين لم يكن بينهم وبين بعض الأئمة ود فمثلا دخل الأمام احمد بن حَنْبَل السجن علي يد الخليفة.
    -الخمار عادة نساء العرب قبل الاسلام وهو غطاء الرأس وكانت النساء في الجاهلية تجعل غطاء الرأس طويل من الخلف فقط ، ولذلك هو يكشف كل جيوبها ، فجاء القرآن وجعل الضرب بالخمار وهو غطاء الرأس المتدلي خلف المرأة علي الجيوب لسترها، فتخيل شكل المرأة بعد ضرب الخمار( غطاء الرأس ) علي الجيوب تجد منظر الحجاب الحالي.
    - ببحث بسيط علي الانترنت عن الخمار في الجاهلية ستعرف انه كان يطلق علي غطاء الراس عند النساء حيث ان التعريف الشامل للخمار هو ما غطي الشيء وخالطه. ولكنه في الآية له خصوصية خمار شعر المرأة . والقصص في الجاهلية والشعر الجاهلي يدل علي ذلك.
    بل ان نساء العرب كانت تلبس غطاء للوجه في الجاهلية - الحرائر- وكانت له اسماء كثيرة عندهم كالنصيف والبرقع عند النابغة الذبياني وعنترة في الشعر الجاهلي.
    - لبس الحجاب او الخمار بشكله الحالي هو فعل , فعل تفعله عامة نساء المسلمين في كل الازمنة والامكنة من ايام الرسول وليس من ايام ما جمع البخاري و مسلم وغيرهم الاحاديث, ففعل لبس الحجاب هو فعل متواتر وليس حديث ظني وهذا هو الفرق , بل ان الاحاديث جاءت لتؤيده وتفصله مع اختلافات دقيقة جدا جدا , ولكن الاصل لا خلاف عليه وهو خمار الشعر والجسم.
    -ببحث بسيط علي الانترنت نري ان غطاء الراس او الخمار كان موجود من قديم الاذل عند الاغريق و الرومان واليهودية والمسيحية في التوراه والانجيل والعرب في الجاهلية.
    بل ان غطاء الوجه كان معروف عند المراة في كل الحضارات , فهذا هو الاصل , اما ما حدث لبعض نساء البشر في المئة سنة الاخيرة هو الاستثناء , شاهد غطاء الراس عند الراهبات بل في افلام الغرب الامريكي و افلام العصور الوسطي الغربية , تجد تبرج الجاهلية الاولي فعلا حيث غطاء الراس يتدلي خلف المراة ولا يغطي الصدر , ولكنه علي كل الاحوال يدل علي اثر وجوده عبر الازمنة.
    - الاسلام رساله لكل البشر في كل الازمنة والامكنة ولذلك لا اجد صعوبة في فهم رسالة القران الصريحة للنساء المؤمنات في كل الازمنة والامكنة ان يضربن بخمر رؤوسهن التي علي شعورهن علي جيوبهن. فهذا كلام واضح وصريح. ولذلك تجد تناول الاحاديث والتفاسير لقضية غطاء الشعر والجسد عند المراة من المسلمات لانها واقع يعيشونه ويروه في امهاتهم وزوجاتهم وكل النساء .فهو واقع معاش من قديم الازل وليس حديث ظني.

    - نشر كلامكم الاجتهادي هذا والقابل للخطأ مسؤولية عظيمة عليكم امام الله لانه قد يؤدي الي ان تخلع بعض الفتيات حجابها لقصور في فهم الدين واعمال العقل بشكل صحيح وتحت ضغط فتن الحياة.

    ردحذف
  81. اذا ممكن تغيير صورة المدونة .. إجﻻﻻ للمصحف.. اذا كنت تقرا
    كتابا مهما فلن تجلس هذه الجلسة وكأنك تتصفح مجلة .. فكيف إذا الذي تقرأه مصحفا

    ردحذف
  82. اعتقد انه مقال رائع جدا و اتمنى من صاحب المدونه ان سؤال ﻻي انسان يريد النقاش او الرد على اي موضوع ماهي الكتب التي انزلها الله سلحانه وتعالى فان كانت كتب التراث على اختﻻف الوانها من عند الله فلياتينا بايه و يخبرنا و يتدبرلنا لماذا اخبرنا الله انه اتم دينه باكتمال كتابه الحق المحفوظ المنزه

    ردحذف
  83. قراءت جزء بسيط من هذا الكذب علي الله ورسله وكنت استعد انشاء الله.لقيام الليل انشاء الله سيكون دعاءي هذه الليله علي هذا الكذاب الاشر اسأل الله العظيم رب العرش العظيم ان يرنا الله فيك ايه انت ومن علي شاكلتك لقد اقتربت الساعه يصدق فيها الكذابين من ارادت من النساء ان تسمع هذا الشيطان فهي الخاسره فالدنيا ايام قليله الا سلعة الله غاليه الاسلعة الله الجنه فيجب علي المراءه المسلمه العفيفه التقيه النقيه ان تلبس الحجاب الفضفاض ولا تسمع لهؤلاء شياطين الانس ام يحي

    ردحذف
  84. جزاك الله خيرا اخي

    __________________________
    النساء وصلت للفضاء و العرب لس في فمهم: المراة عورة ناقصة عقل ودين -______-

    ردحذف